الأحد, يوليو 12, 2020
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
الثقافة والتعليم | الأربعاء 3 يونيو, 2020 10:27 صباحاً |
مشاركة:

"كانون العربية السعودية" تخصص منحة دراسية "لكلية محمد المانع للعلوم الطبية" دعماً لقطاعي التعليم والرعاية الصحية في المملكة

أكدت "كانون العربية السعودية" على التزامها بدعم التعليم في قطاع الرعاية الصحية للمواطنين السعوديين، علاوة على الارتقاء بدور المرأة تماشياً مع "رؤية المملكة العربية السعودية 2030"، عبر توقيع اتفاقية شراكة مع "كلية محمد المانع للعلوم الطبية"، ستقدم بموجبها منحة دراسية كاملة لإحدى طالباتها، ويأتي ذلك بهدف تعزيز أعداد الكوادر الطبية المتخصصة، لاسيما في مجال التمريض في المملكة العربية السعودية بما يدعم قطاع الرعاية الصحية . 

 

 

 

وتلتزم "كانون" بالارتقاء بقدرات الشباب السعودي وتدريبهم في مختلف المجالات، إضافة إلى دفع عجلة تطوير التقنيات في القطاعين العام والخاص. وبدورها، تمثل "كلية محمد المانع للعلوم الطبية" في مدينة الدمام بالمنطقة الشرقية، واحدة من أبرز مؤسسات التعليم العالي المتخصصة في تعليم الرعاية الصحية والتدريب المهني التطبيقي وخاصة للطالبات.

 

 

 

ويأتي دعم كانون لكلية المانع تكريماً لتفاني مؤسستها الدكتورة عائشة المانع في تمكين المرأة من خلال التعليم، وتأكيداً لالتزام كانون الأوسع بأهداف "رؤية المملكة العربية السعودية 2030" وتحديداً فيما يخص النهوض بدور المرأة السعودية، وانسجاماً مع فلسفة "كيوسي" المؤسسية العالمية التي تنتهجها كانون وتعني العيش والعمل معاً من أجل الصالح العام.

 

 

 

فمن أحد أهداف "برنامج التحول الوطني" الذي أثمرت عنه "رؤية المملكة 2030"، رفع معدلات مشاركة المرأة في سوق العمل من 17% إلى 25%، إذ تهدف الرؤية إلى توفير الفرص للجميع، رجالاً ونساءً وصغاراً وكباراً لتمكينهم من المساهمة في مسيرة المملكة بأقصى طاقاتهم.

 

 

 

وفي هذا السياق، قالت  مي يوسف، مدير إدارة الاتصال المؤسسي وخدمات التسويق لدى "كانون الشرق الأوسط":  من أبرز الأهداف التي نسعى إلى تحقيقها في المملكة العربية السعودية، توفير فرص العمل والتطور المهني لجيل الشباب الذي سيساهم بدوره في تعزيز التنوع الاقتصادي ودفع عجلة التقدم الاجتماعي والاقتصادي للمملكة، تماشياً مع الاستراتيجيات الحكومية الأوسع نطاقاً مثل ’رؤية السعودية 2030‘. ويعتبر هذا الوقت مثالياً لدعم تعليم المواطنين السعوديين في الميادين الطبية، لاسيما التمريض، ليتمكنوا من الاستمرار بالمساهمة في تطوير خدمات قطاع الرعاية الصحية وتعزيز تميزه،وذلك في إطار التزامنا الراسخ تجاه المجتمعات التي نعمل فيها، ووفاء لثقافتنا المؤسسية ’كيوسي‘ التي تعني العيش والعمل معاً من أجل الصالح العام". 

 

 

 

من جهتها، قالت د. عائشة محمد المانع  المؤسِسة والمشرفة العامة على كلية محمد المانع للعلوم الطبية": "يمثل التعليم عاملاً محورياً على صعيد تمكين المجتمع، ومن هنا تأتي أهمية الالتزامات التي تخصصها شركات القطاع الخاص مثل ’كانون‘ للارتقاء بمستويات تعليم جيل الشباب، لاسيّما الشابات. وانسجاماً مع الأسس الراسخة التي قامت عليها  ’كلية محمد المانع للعلوم الطبية‘ وأبرزها تمكين المرأة، يسعدنا التعاون مع ’كانون‘ دعماً لهذه القضية الجوهرية لتعليم ودعم الجيل المقبل من الشابات المتخصصات في العلوم الطبية في المملكة، وتماشياً مع أهداف قيادتنافي توفير الفرص للجميع". 

 

 

 

تزاول "كانون العربية السعودية" نشاطها من مدينة الرياض ومن خلال فرعين آخرين في مدينتي جدة والخبر، وتمثل أكبر كيان للشركة في المنطقة، بعد أن بادرت إلى  تعزيز حضورها المباشر في السوق منذ قرابة العامين. وبهدف توسيع حصتها في السوق، تعتزم "كانون" الارتقاء بمستويات نشاطها في المناطق الأخرى خلال العام الجاري، تجسيداً لالتزامها بخدمة عملائها عبر شبكتها الواسعة في المملكة.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة