الاثنين, يوليو 6, 2020
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
المال والأعمال | الثلاثاء 25 فبراير, 2020 5:14 صباحاً |
مشاركة:

نائب أمير الرياض يدشن منتدى المشاريع المستقبلية 2020 بمشاركة 35 جهة


دشن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض يوم منتدى المشاريع المستقبلية 2020، أحد مبادرات الهيئة السعودية للمقاولين، والذي يستمر حتى الأربعاء المقبل، بمشاركة 35 جهة حكومية وخاصة، وشركات رائدة في صناعة المقاولات.
وافتتح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز المعرض المصاحب للمنتدى وتجول في جنباته.
وقال رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمقاولين المهندس أسامة بن حسن العفالق إن فكرة منتدى المشاريع المستقبلية بنيت على التكامل والتنسيق بين الجهات الفاعلة والمؤثرة في قطاع المقاولات لتنفيذ وتحقيق برامج ومبادرات رؤية المملكة 2030 الطموحة، وما يحتاجه مستقبل هذا القطاع في المملكة مع الاستفادة من الخبرات المحلية والإقليمية والعالمية في هذا المجال.
وأوضح العفالق أن التخطيط والإعداد للمنتدى يأتي تفعيلاً للمسؤوليات التي أنيطت بالهيئة من خلال تنظيمها الصادر بقرار مجلس الوزراء الموقر رقم (510) وتاريخ 23/11/1436 هـ والتي تهدف إلى تطوير قطاع المقاولات ورفع مستوى العاملين فيه، مشيراً إلى أن للهيئة على الأخص أهدافاً، منها إطلاع المقاولين وكل من له علاقة في القطاع على حجم ونوعية المشاريع المطروحة وفرص الاستثمار الجديدة في المشاريع التنموية في المملكة، وذلك استنادًا إلى خطة الهيئة الإستراتيجية ومبادراتها التنفيذية.
وأضاف "إن منتدى المشاريع المستقبلية كحدث فريد من نوعه يهدف إلى إتاحة الفرصة لملاك المشاريع من الجهات الحكومية والخاصة لاستعراض مشاريعهم مع المقاولين والمهتمين بقطاع المقاولات، حيث بلغ عدد الجهات التي سوف تشارك بالعروض 35 جهة ستعرض أكثر من 850 مشروعاً تتجاوز قيمتها التقديرية الـ 600 مليار ريال سعودي وحضور أكثر من 2000 مقاول ومن المهتمين بقطاع المقاولات.
وأشار إلى أن مجمل هذه المشروعات الحيوية تتمحور حول رؤية المملكة 2030 والتي تبنتها الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين والتي تعتمد على ثلاثة محاور (مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح) تتكامل مع بعضها لتحقيق الأهداف وتعظيم الاستفادة من مرتكزات الرؤية ويندرج تحتها مبادرات رئيسة في مجالات تستدعي وجود قطاع مقاولات ناضج وقوي ومنظم تتمثل في عدة مجالات منها النقل، الخدمات اللوجستية، التعليم، الرعاية الصحية، السياحة، الترفيه، الضيافة، التطوير العقاري، الطاقة والمرافق والتصنيع وغيرها.
وقدم العفالق شكره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين على الدعم المالي السخي الممنوح للهيئة لتمكينها من تنفيذ خطتها الإستراتيجية ومبادراتها المرسومة، وفق رؤيتها ورسالتها لتنظيم قطاع المقاولات وبناء مستقبله بثقة، كما شكر معالي وزير التجارة والاستثمار ومنسوبي الوزارة وشركاء الهيئة من الجهات الحكومية والقطاع الخاص على دعمهم ومساندتهم.
وشاهد الحضور عرضًا مرئيًا عن الهيئة السعوديين للمقاولين وما تقدمه من خدمات وبرامج ومبادرات.
وفي ختام الحفل كرّم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبد العزيز نائب أمير منطقة الرياض، الرعاة والداعمين للمنتدى، بالدروع التذكارية، ثم التقطت صورة تذكارية لسموه مع المشاركين في منتدى المشاريع المستقبلية.
وتتنوع المشاريع التي ستطرح من قبل الجهات المشاركة في المنتدى، حيث تشمل مشاريع النفط والغاز، البتروكيماويات، الطاقة والكهرباء، البنية التحتية، السكنية، التعدين، ومشاريع التشغيل والصيانة.
ويشهد المنتدى مشاركة شركات أرامكو السعودية، سابك، القدية، "أمالا"، البحر الأحمر، وزارات الدفاع، الطاقة، الإسكان، العدل، النقل، الشؤون البلدية والقروية، الاتصالات وتقنية المعلومات، والعمل والتنمية الاجتماعية، إضافة إلى الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" والشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار"، والهيئة الملكية لمحافظة العلا، الهيئة الملكية للجبيل وينبع، ومدينة الملك سلمان للطاقة، وهيئة المدن والمناطق الاقتصادية الخاصة، والهيئة العامة للطيران المدني، وشركة الاتصالات السعودية، وأمانة العاصمة المقدسة، والجمارك السعودية، ومشاريع الترفيه السعودية، وغيرها من الجهات الحكومية والخاصة.
ويأتي منتدى المشاريع المستقبلية 2020 بعد نجاح نسخته الأولى في 2019، والتي شهدت مشاركة 1000 مقاول ومهتم ومختص، و23 جهة حكومية وشركة وطنية رائدة، طرحت 600 مشروع بقيمة 450 مليار ريال.
يذكر أن الهيئة السعودية للمقاولين تأسست بقرار مجلس الوزراء رقم 510 بتاريخ 23 ذي القعدة 1436 هـ، لتنظم وتطور قطاع المقاولات، بما يسهم في دفع عجلة التنمية في المملكة.
وتسعى الهيئة إلى تحقيق أهدافها من خلال التطوير الدائم لجميع الجوانب المتعلقة ببيئة العمل للوصول لأعلى درجات الإنتاجية والجودة.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة