١٨ محرم ١٤٤٦هـ - ٢٤ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
المال والأعمال | الثلاثاء 2 أبريل, 2024 11:56 صباحاً |
مشاركة:

"وزارة الصناعة" توقع اتفاقيات مع 16 جهة وطنية وشركة لرعاية "منتدى اصنع في الإمارات 2024"

شهد معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة دولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي أحمد جاسم الزعابي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي، توقيع 16 اتفاقية رعاية للدورة الثالثة من "منتدى اصنع في الإمارات"، الذي تنظمه وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي، ومجموعة أدنوك.

 

تم توقيع الاتفاقيات بين وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة وعدد من الشركات والجهات الراعية للمنتدى والذي يقام تحت شعار "استثمار، استدامة، نمو" وينعقد يومي 27 و28 مايو المقبل، في مركز أبوظبي للطاقة، بمشاركة محلية ودولية بارزة، حيث جاءت اتفاقيات رعاية منتدى "اصنع في الإمارات" في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الوزارة والجهات الوطنية والشركات الريادية الكبرى في الدولة. وأكد معالي الدكتور سلطان الجابر، أن "منتدى اصنع في الإمارات"، يتماشى مع رؤية القيادة بتوفير كافة السبل الداعمة والممكّنة لنمو الفرص الاستثمارية في الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، وتشجيع تطبيقات التكنولوجيا المتقدمة والذكاء الاصطناعي، وتقديم كافة الممكّنات والحوافز لدعم نمو الصناعة الوطنية وتعزيز تنافسيتها.

 

وثَمّن معاليه، دور الشركات الراعية في تعزيز مكانة المنتدى والمعرض المصاحب كمنصة ريادية تجمع نخبة من صناع القرار وكبار المسؤولين من القطاعين الحكومي والخاص، وخبراء الصناعة، ورواد الأعمال، والجهات التمويلية، والمستثمرين، والشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، بهدف استعراض الفرص الاستثمارية في القطاع الصناعي الوطني، وجذب المزيد من الاستثمارات النوعية من داخل الدولة وخارجها.

 

وقال معاليه : يعزز منتدى "اصنع في الإمارات" مناقشة فرص الشراكة والتعاون في القطاع الصناعي بين الشركات الوطنية والدولية، بالإضافة إلى عرض فرص توطين المنتجات وإعادة توجيه قيمة المشتريات إلى الاقتصاد الوطني، والاستفادة من القوة الشرائية المحلية لتطوير القطاع الصناعي بما يتماشى مع توجيهات القيادة بتعزيز المنظومة الممكّنة والمحفزة لنمو القطاع، وخلق المزيد من الفرص الاستثمارية الصناعية سنوياً تحت مظلة مبادرات الاستراتيجية الوطنية للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة.

 

وأضاف معاليه : تهدف الاستراتيجية الوطنية للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، إلى دعم نمو وتنافسية الصناعة الوطنية، وتقديم الممكّنات والحوافز للمستثمرين من خلال برنامج المحتوى الوطني، للاستفادة من القوة الشرائية المحلية في دعم نمو القطاع الصناعي؛ كما يساهم برنامج التحول التكنولوجي، الداعم للتحول الرقمي ورفع كفاءة واستدامة الشركات الصناعية، في تعزيز مكانة دولة الإمارات مركزاً إقليمياً ودولياً موثوقاً للتصنيع والابتكار، ووجهة مفضلة للمصنّعين محلياً ودولياً.

 

وقال معالي أحمد جاسم الزعابي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي: نفخر بالشراكة مع وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في استضافة منتدى "اصنع في الإمارات" 2024 وذلك ضمن جهودنا للمساهمة في إستراتيجية دولة الإمارات الصناعية "مشروع 300 مليار" وتحقيق استراتيجية الإمارات للحياد المناخي 2050".

 

وأضاف معالي الزعابي: يقوم القطاع الصناعي بدور محوري في تحقيق أهداف المرحلة المقبلة من تطورنا، وفي إطار هذه المساعي، تركز استراتيجية أبوظبي الصناعية على تطوير وجذب المواهب ذات المهارات العالية، وزيادة قدرة الشركات الصناعية في الوصول إلى التمويل، وتعزيز سهولة ممارسة الأعمال، واستقطاب الاستثمارات المحلية والأجنبية المباشرة؛ وتسهم برامج الإستراتيجية في دعم سلسلة الإمداد المحلية وتوسيع نطاق الأسواق الدولية التي تصلها المنتجات المصنعة في دولة الإمارات، ونتطلع للقاء قادة الصناعة في منتدى (اصنع في الإمارات) لنقاش الفرص الجديدة وبناء الشراكات المثمرة.

 

وقال ياسر سعيد المزروعي الرئيس التنفيذي لدائرة الموارد البشرية والدعم المؤسسي والتجاري في "أدنوك": تفخر "أدنوك" بدعم منتدى "اصنع في الإمارات" الذي يعد منصة مهمة لتحفيز التصنيع المحلي وتعزيز دور دولة الإمارات كمركز عالمي للابتكار.

 

وأضاف : ضمن جهود "أدنوك" الهادفة إلى تنمية محفظة أعمالها المتنوعة والاستمرار في توظيف التقنيات المتقدمة لضمان مواكبتها للمستقبل، فإننا نعمل على ترسيخ مكانة الشركة كمحرك رئيسي لتنمية الصناعة الوطنية وخلق فرص تصنيع محلية طويلة الأجل للقطاع الخاص، مشيرا إلى أن المنتدى يوفر فرصة مهمة ندعو المستثمرين والمصنعين المحليين والدوليين للاستفادة منها والعمل معنا للمساهمة في دفع عجلة النمو المستدام.

 

وتركز الدورة الثالثة من المنتدى والجلسات المتخصصة، على التقدم الذي يحققه القطاع الصناعي ودوره في تنمية وتطوير الصناعات المتقدمة، وحلول الطاقة النظيفة، وتعزيز التصنيع الغذائي والدوائي، وجذب الاستثمارات الصناعية ودعم التحول التكنولوجي، بالإضافة إلى تكريم المتميزين والمبتكرين في القطاع الصناعي في دولة الإمارات لمساهماتهم في صياغة مستقبل الصناعة في الإمارات.

 

كما تنظم الوزارة خلال المنتدى الدورة الثانية من جوائز "اصنع في الإمارات" لتكريم الشركات الأكثر مساهمة في النمو الصناعي والتكنولوجي والتوطين والاستدامة والابتكار.

 

وتنقسم فئات الرعاية للمنتدى إلى الفئة الماسية، التي تضم كلا من مبادلة، ومدينة دبي الصناعية، ومصرف الإمارات للتنمية؛ والفئة الذهبية، التي تضم كلا من بيورهيلث، ومجلس التوازن، وحديد الإمارات أركان، ومجموعة موانئ أبوظبي، وبنك أبوظبي الأول ومكتب أبوظبي للاستثمار؛ والفئتين الفضية والبرونزية، واللتين تضمان كلا من، طاقة وإيدج، ودبي للاستثمار، وشركة الاتحاد لائتمان الصادرات، والإمارات العالمية للألمنيوم، ومناطق رأس الخيمة الاقتصادية (راكز) ووكالة الإمارات للفضاء.

 

يذكر أن الدورة الثانية من منتدى "اصنع في الإمارات" والمعرض المصاحب، شهدت إطلاق جوائز "اصنع في الإمارات" لتكريم الشركات الأكثر مساهمة في النمو الصناعي والتكنولوجي والتوطين والاستدامة والابتكار، والتي تشمل 10 فئات و5 تصنيفات رئيسية هي، مصانع المستقبل، والاستدامة، والمساهمة في المحتوى الوطني، والممكنات الصناعية، والريادة والموهبة.

 

ويأتي "منتدى اصنع في الإمارات" تأكيداً على التزام وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بتمكين وتحفيز الشركات الوطنية والدولية العاملة في القطاع الصناعي الإماراتي، كذلك يدعم المنتدى الشباب الإماراتيين المبدعين من رواد الأعمال والشركات الناشئة لإطلاق مشاريعهم والتعريف بفرص التعاون الاستثمارية المحتملة، من خلال اطلاع المشاركين على قصص نجاحهم في دولة الإمارات.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة