٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ - ٢٥ يونيو ٢٠٢٢م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
التكنولوجيا وتقنية المعلومات | الأربعاء 7 يناير, 2015 12:56 صباحاً |
مشاركة:

أيسر تقدم معالجات إنتل من الجيل الخامس في منتجاتها المتنقلة

أعلنت أيسر عن عزمها تضمين أجهزتها المتنقلة أحدث معالجات "كور" التي تنتجها شركة إنتل، وذلك بدءاً بسلسلة R 13 من الأجهزة الدفترية القابلة للتحويل ومجموعة S7 من الأجهزة الدفترية فائقة النحافة (ألترابوك) الحائزة على الجوائز. كذلك تعتزم الشركة تضمين الأجهزة المذكورة تقنية 802.11ac الحديثة للربط اللاسلكي من أجل اتصال أسرع وأقوى بالإنترنت.

ويتسم معالج "كور" الجديد، الذي يمثل الجيل الخامس من معالجات إنتل، بتصميم يعزز الأداء ويُحسّن الرسوميات ويُسهم في إطالة زمن استخدام البطارية، مقارنة بالمعالج السابق "كور يو هازويل"، المنتمي إلى الجيل الرابع. أما معيار الربط الشبكي 802.11ac فيتسم بكونه أسرع بثلاث مرات من سابقه 802.11n، وهو يؤمّن تغطية لاسلكية أقوى تتسم بكونها أوسع نطاقاً وأبعد مسافة.

وعرضت أيسر أحدث أجهزتها الدفترية من سلسلة R 13 ومجموعة S7 والمزودة بمعالجات الجيل الخامس من إنتل وتقنية الربط اللاسلكي المتطورة، خلال فعالية "بيبكومز ديجيتال إكسبيرينس" التي أقيمت أمس الإثنين (5 يناير) بفندق "ذا ميراج" في مدينة لوس أنجلس بالولايات المتحدة.

سلسلة "أسباير R 13" – تصميم مرن بإمكانية للتحويل تجعله قابلاً للاستخدام بأوجه متعددة
يشتمل تصميم الجهاز أسباير R 13، بوزنه الخفيف البالغ كيلوغراماً ونصف وسَمْكه الذي لا يزيد على 1.8 سنتيمتراً، على مفصل "إزل إيرو" Ezel Aero الذي يمكّن شاشته البالغ قياسها 13.3 بوصة من الالتفاف المحوري بزاوية 180 درجة، ليصبح قابلاً للاستخدام بأوجه متعددة، ما يمنحه خصائص الإنتاجية التي يتسم بها الجهاز الدفتري التقليدي مع مزايا الراحة التي يمتاز بها الجهاز اللوحي. وتشمل أنماط العمل ووضعيات الاستخدام التي يتيحها أسباير R 13 النمط الدفتري ونمط الشاشة المعلقة (إزل) والنمط القائم والنمط اللوحي ووضعية الخيمة ووضعية العرض. ويأتي هذا التصميم ليلبي احتياجات المستخدمين الذين لا يستغنون عن العمل على الأجهزة الدفترية ولكن يرغبون بالتمتع بالمرونة وبإمكانية اللجوء إلى خيارات أخرى في العمل.

وتأتي أجهزة السلسلة أسباير R 13 مزوّدة بأقراص تخزين بالحالة الصلبة (غير الدورانية) تصل سعتها إلى 1 تيرابايت مع دعم لما يُعرف بمصفوفة التعدد للأقراص المستقلة بطريقة التقسيم بالخطوط دون السماح بتكرار البيانات (RAID-0)، فيما تصل سعة ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) إلى 8 غيغابايت لضمان التمتع بأداء يتسم بالسرعة والاستجابة العالية، وهي مواصفات تجعل من هذه السلسلة ملائمة للعمل وللترفيه.

وتأتي أجهزة R 13 مزوّدة بنوعين من الشاشات العريضة العاملة باللمس، أحدهما يعمل بتقنية الوضوح العالي الرباعي (WQHD) بكثافة نقطية تبلغ 2560×1440، والآخر بتقنية الوضوح العالي الكامل (FHD) بكثافة 1920×1080، لتقدّم للمستخدمين واحدة من أفضل تجارب المشاهدة المتاحة في الأسواق حالياً. وتأتي هذه الشاشات محمية بزجاج "غوريلا 3". وتعمل تقنية الفجوة الهوائية الصفرية المعمول بها في هذه الشاشات بنوعيها على تقليل الانعكاسات، بينما تشتمل الطرز العاملة بالوضوح العالي الكامل على ما يُعرف بتقنية التبديل داخل الشاشة (IPS) التي تتيح زوايا مشاهدة عريضة. وزُوّدت هذه الشاشات بمجموعة من التقنيات المتطورة الأخرى، كتقنية مقاومة بصمات الأصابع لتقليل اتساخ سطحها، وتقنية مقاومة الانعكاس، ومجسّ لاستشعار الإضاءة يعمل على ضبط سطوع الشاشة ضبطاً آلياً لتحسين الصورة المعروضة عليها. ويمكن اختيارياً العمل على نوعي الشاشات باستخدام قلم "آكتڤ پن" من أيسر، الذي يُسهّل الرسم وابتكار التصاميم والعمل الجماعي المنسق.

ومن المزايا التي سوف يستمتع بها المستخدمون على الصعيدين المهني والترفيهي، ميزة المسرح المنزلي بتقنية "دولبي" الرقمية، التي تقدّم صوتاً سينمائياً محيطياً مذهلاً، إلى جانب تقنية "بيوريفايد فويس" Purified Voice من أيسر، لصوت نقيّ ومعالجة صوتية واضحة. كذلك فهي مُجازة من "سكايب"، ما يضمن أن تكون الدردشات والاجتماعات التي تتم عبر الفيديو، والمكالمات التي تُجرى بتقنية الصوت عبر بروتوكول الإنترنت، والأوامر الصوتية، واضحة ونقية.

أسباير S7 ألترابوك – نحافة فائقة وأداء أسرع من ذي قبل
من جهة ثانية، سيأتي الحاسوب الدفتري أسباير S7 ألترابوك من أيسر محدثاً بمعالجات "كور" من الجيل الخامس من إنتل وتقنية الربط اللاسلكي فائق السرعة 802.11ac.

يتسم أسباير S7 ألترابوك، ذو الجسم المصنوع من هيكل منفرد من الألمنيوم الأبيض اللامع، بنحافة فائقة تجعله قريب الشبه من الحاسوب اللوحي بسَمكه الذي لا يتعدى 12.9 مليمتراً، كما يتسم بخفة وزن استثنائية تصل إلى 1.3 كيلوغراماً فقط، لكنه مع ذلك يتميّز بقوة التحمّل والمتانة.

وتأتي الشاشة العاملة باللمس في هذا الجهاز مغطاة بزجاج "غوريلا 2"، وهي تنحني إلى الوراء بزاوية 180 درجة، متيحة العرض بطريقة مسطحة على المكتب أو الطاولة تشابه استخدام الحاسوب اللوحي، في حين أن الضغط على مفتاح خاص كفيل بتدوير الصورة 180 درجة كي تسهل مشاهدتها من الآخرين المحيطين بالطاولة. ويتيح مفصل الشاشة ذو محوري التدوير القدر المناسب من المقاومة اللازمة للتحكم بالشاشة لمساً.

وتأتي طرز S7 بنوعين من الشاشات؛ شاشة عريضة بتقنية الوضوح العالي الرباعي (WQHD) بكثافة نقطية تبلغ 2560×1440، أما النوع الآخر فيعمل بتقنية الوضوح العالي الكامل (FHD) بكثافة 1920×1080. وتأتي جميع أجهزة S7 مزوّدة بأقراص تخزين بالحالة الصلبة (غير الدورانية) تتراوح سعتها بين 128 و256 غيغابايت مع دعم لمصفوفة التعدد للأقراص المستقلة بطريقة التقسيم بالخطوط (RAID-0)، والتي تتيح سرعة فائقة في كتابة البيانات وقراءتها، فيما تصل سعة ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) إلى 8 غيغابايت. كذلك تتيح تقنية التشغيل الفوري Instant On الخضراء من أيسر انطلاقة سريعة للنظام ووقتاً أقصر لاستئناف العمل.

وتشمل المزايا الرئيسية الأخرى تقنية العرض اللاسلكية التي تتيح الربط اللاسلكي بجهاز التلفزيون، وتقنية الهواء المزدوج (TwinAir) التي تعتمد على تصميم حراري مبتكر لتبريد الجهاز يُسهم في إطالة عمر البطارية ويحافظ على الجهاز معتدل الحرارة ومريحاً للاستخدام.
مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة