السبت ٢ جمادى الثانية ١٤٤٢هـ - ١٦ يناير ٢٠٢١م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
عين الرياض
عين الرياض
التكنولوجيا وتقنية المعلومات | الثلاثاء 24 نوفمبر, 2020 2:23 صباحاً |
مشاركة:

إطلاق منصّة ‘ ِبدَايــتـــــــك ’ : أول منصّة تمويل جماعي بالمكافآت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتستهدف شركات التقنية الناشئة

 أطلقت شركة بــدايــتــــــك منصتها بأسم  ’  بِــدَايــتــــــك ’ BIDAYATECH  ، وهي أول منصة تمويل جماعي بالمكافآت لدعم شركات التقنيّة الناشئة  (Tech Startups)  في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك في التغلب على تحديات وصعوبات  التمويل في المنطقة. وتقوم المنصة عبر ما توفره من خدمات وأدوات متنوعة، بتلبية المتطلبات التمويلية للشركات التقنيّة الناشئة لدعم تطورها ونموها. حيث تسعى ‘بــدايــتــــــك ’ لتكون الخيار الأول وملتقى رئيسي لشركات التقنيّة الناشئة في المنطقة لمواجهة الفجوات التمويلية ومعالجتها، حيث تهدف إلى تمكين رواد الأعمال والمؤسسين لهذه الشركات من تنفيذ وإغلاق جولات تمويلية بأقل تكلفه ممكنه لإضافة زخم لنمو وتطور اعمالهم. 

 

هذا وتتيح منصة ‘بــدايــتــــــك’  للشركات الناشئة أن تنشئ وتطلق حملات جمع الأموال مقابل المكافآت الغير ماليه (عينيّة) من خلال موقع الحملة المخصص لها في المنصة التي من خلاله تقوم شركة التقنية الناشئة بالتعريف برؤيتها وخططها وكيفية توظيف أموال التمويل ونشاطها وفريق العمل وذلك لعامة الناس لاستقطاب الدعم المالي لجولتها التمويلية. ومقابل دعم الحملات التمويلية في المنصة، سوف يحصل الداعمون على مكافآت غير نقدية ( لا تتضمن  أسهم أو حصص حقوق الملكية) . كل حملة تمويلية تستمر لمدة (60) ستّون يوم حيث يتم خلالها الترويج والتسويق للحملة بتوظيف العديد من شبكات التواصل الاجتماعي والرقمي، والبريد الإلكتروني المتوفرة في المنصة بجانب قائمة المعارف وشبكة العلاقات للمؤسسين وذلك لتسريع الوصول للجمهور وجذب الاهتمام والالتزام للحملة بهدف الوصول إلى هدف التمويل المستهدف للحملة.    

 

إلى ذلك، وعلى خلاف طرق جمع الأموال التقليدية، لن تواجه الجولة التمويلية للشركات التقنية الناشئة في منصة ‘بــدايــتــــــك ’ مخاطرة خسارة حقوق الملكية أو أسهم او التحكم أو حتى الدخول في التزامات اقتراض وسداد، حيث تنحصر مخاطرها في خسارة الوقت والجهد لإطلاق الحملة إذا لم يتم تحقيق هدف الحملة. علما بأنه باستطاعة المؤسسين دائمًا بدء حملة جديدة ومحدثة لجمع الأموال في أي وقت. بالاستفادة من المعرفة المكتسبة من تجربتهم السابقة. 

 

تجدر الإشارة إلى أن منصة ‘بــدايــتــــــك’ توفر العديد من المزايا الأخرى الهامة لأصحاب الحملة بجانب الحصول على مبلغ التمويل المستهدف، ومنها اختبار قنوات التسويق لمعرفة ملاءمة المنتج للسوق والعملاء المستهدفين التي لها التأثير الكبير في توسيع نطاق الحملة، وفرصة لترويج منتجاتها أو خدماتها ومعرفة مدى القبول لدى جمهور واسع بهدف توسيع قاعدة العملاء، والذي من شأنه أن يعزز التقييم المالي للشركة في حالة اكتمال الحملة. علاوةً على ذلك، وكجزء من العملية نفسها توفير الفرصة لجذب الداعمين والشغوفين بالتكنولوجيا. 

 

وكذلك تشتمل المنصة أيضًا على توفير نطاقات متعددة للمكافآت، حيث يتاح للشركات الناشئة كجزء من الحملة طرح منتجاتها أو خدماتها كمكافآت بالحجز المسبق المدفوع بأسعار مخفضة للداعمين للحملة فقط، إضافة الى المساهمة في تسريع عملية التحقق والمصادقة من السوق المستهدف من خلال الوصول إلى عدد كافٍ من الأشخاص والتفاعل مع أسئلتهم المحددة وبالتالي تعزيز طلب الدعم للحملة وتوسيع قاعدة المتابعين وذلك كله من خلال   منصة ‘بــدايــتــــــك’.

 

تأتي منصة ‘بــدايــتــــــك ’ لتترجم رؤية المؤسس والرئيس التنفيذي: ظافر صالح القحطاني، وهو مصرفي استثماري مخضرم، يتمتع بأكثر من عقدين من الخبرة الواسعة في مجالي صناديق رأس المال الجريء والملكية الخاصة وريادة الأعمال في قطاع التكنولوجيا حيث عمل لدى العديد من المؤسسات المالية الرائدة والمكاتب العائلية والشركات الاستثمارية في منطقة الخليج العربي. 

 

وقد صرّح القحطاني بهذه المناسبة قائلًا: "نعمل من خلال منصة ‘بــدايــتــــــك’ على توفير منصة تمويل جماعي شاملة لمنظومة الشركات الناشئة من خلال تسهيل وتوسيع الوصول إلى التمويل الجماعي وتحفيز الادماج المالي لمزيد من الشركات ومؤسسيها لمعالجة مشكلة التمويل ولتحقيق أحلامهم، مع إضافة قيمة إلى مجتمعاتهم واقتصادهم والوصول الى آفاق جديدة."

 

وأضاف القحطاني : "نهدف عبر منصة ‘بــدايــتــــــك ’ بشكل أساسي إلى توسعة الشمول المالي لتمويل شركات التقنية الناشئة وإلى تسريع نموها ، إضافة إلى خلق المزيد من فرص العمل ودفع عملية التقدم التقني والتحول الرقمي، حيث تستحدث منصة  ‘بــدايــتــــــك’  قناة تمويل جديدة وبديلة لرواد الأعمال والمؤسسين في قطاع التكنولوجيا لتعزيز الاستمرارية والاستدامة  وبناء الثقة والعزيمة لديهم خلال رحلتهم في ريادة الأعمال، خصوصًا في خضم المناخ الحالي الغير مسبوق، وما يفرضه من تقييد للحركة والتفاعل."

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة