الجمعة, أبريل 3, 2020
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
المال والأعمال | السبت 4 يناير, 2020 1:13 مساءً |
مشاركة:

منظمة الجمارك العالمية: جمارك دبي نموذج يحتذى به في العمل الجمركي

تحظى خدمات وإجراءات جمارك دبي بإشادات واسعة من منظمة الجمارك العالمية ، كان آخرها تأكيد ريكاردو تشابا نائب الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية عن تقديره الكبير لجهود جمارك دبي في تطوير العمل الجمركي على المستوى العالمي، مؤكداً خلال زيارته الأخير للدائرة أن نظام العمل الجمركي المستخدم في جمارك دبي يمثل قصة نجاح تروى لتستفيد منها الإدارات الجمركية الأخرى على مستوى العالم، وأشاد بمستوى الابتكار الذي حققته الدائرة في تطوير نظام        "مرسال 2"  كتجربة متميزة في تطوير العمل الجمركي عالميا يجدر عرضها في كافة المحافل الدولية والمؤتمرات العالمية لتقتدي بها الهيئات الجمركية في كل انحاء العالم.

كما أشاد كونيو ميكوريا سكرتير عام منظمة الجمارك العالمية، على هامش جلسات مجلس التعاون الجمركي رقم 133 و 134، والتي عقدت في المقر الرئيسي لمنظمة بمدينة بروكسل في بلجيكا بالخدمات الجمركية الذكية التي تقدمها دبي، ويمثل إسناد منظمة الجمارك العالمية شرف تنظيم المؤتمر العالمي الخامس للمشغل الاقتصادي المعتمد 10-12 مارس 2020 إلى جمارك دبي بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للجمارك شهادة ثقة عالمية و تتويج لإنجازات و إجراءات جمارك دبي الرائدة عالمياً.

الجدير بالذكر أن منظمة الجمارك العالمية  أكدت في تقرير مهمة "كولومبس" أن جمارك دبي حرصت على تحقيق رؤية واستراتيجية واضحة ومتكاملة، إضافة إلى مبادراتها غير المسبوقة في مجال التقنية الرقمية وصولا إلى العالمية، الأمر الذي دعا خبراء المنظمة الدولية إلى وضع جمارك دبي نموذجا يحتذى على مستوى المحلي والإقليمي والدولي، حيث خلص التقرير أن جمارك دبي تعمل بشكل جاد ومستمر لتحقيق رؤية المنظمة العالمية للجمارك ، وأشاد التقرير بنظام  "محرك المخاطر الذكي" الذي اعتبرته المنظمة الدولية نظاماً من الدرجة العالمية، وأوصت الدوائر الجمركية كافة حول العالم الاستفادة من هذا النظام. 

كما سلطت المنظمة الضوء عبر مجلتها المتخصصة في الشأن الجمركي الدولي على الأنظمة المتطورة والإجراءات والممارسات العالمية التي تتبعها جمارك دبي في أكثر من تقرير ومقال صحفي ومنها على سبيل المثال مقال حول مبادرة الممر الافتراضي ،  تقرير بعنوان رحلة جمارك دبي نحو "جمارك المستقبل" يتحدث عن تطبيق برنامج التحديث والتطوير في جمارك دبي ، مقال حول إطلاق برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد، مقال عن إطلاق تطبيق الافصاح المبكر الذكي، مقال عن إطلاق برنامج الواقع الافتراضي لتدريب الجمركي، مقال  بعنوان جمارك دبي تستخدم الذكاء الاصطناعي لزيادة الانتاجية.  

 

نظام ذكي

و"محرك المخاطر"، الذي تم تطويره داخلياً في جمارك دبي بالاعتماد على كادرها البشري، هو نظام ذكي يتم تغذيته من قنوات متعددة بمعلومات عن البيانات الجمركية للبضائع والأشخاص، لتتولى إدارة الاستخبارات الجمركية في جمارك دبي تحليل هذه المعلومات بهدف تحديد المخاطر واعتراض الشحنات المشتبه بها، وتسريع إنهاء إجراءات تخليص المعاملات الصحيحة التي لا تحتوي على مخاطر، فيسهم في تقديم خدمات متميزة لعملاء، توفر عليهم الوقت والجهد، وضمان تسهيل التجارة وحماية المجتمع من مخاطر التهريب، وذلك في إطار رؤية الدائرة بأن تصبح "الإدارة الجمركية الرائدة في العالم الداعمة للتجارة المشروعة"، ورسالتها المتمثلة في حماية المجتمع وتعزيز التنمية الاقتصادية من خلال الالتزام والتسهيل، وتعزيز تنافسية دبي خاصة ودولة الإمارات العربية المتحدة عامة على خارطة التجارة العالمية، وجذب الاستثمارات.

حاز نظام محرك المخاطر الذكي الرائد عالمياً على تقدير محلي ودولي كبيرين لتفرده، حيث فاز المشروع بجائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز عن فئة المشروع التقني / الفني المتميز      ( دورة 2012 -2013 ).

كما حصل النظام المبتكر  على اعتماد من الفئة الثالثة من المعهد العالمي للابتكار (GII) ،ومقره الولايات المتحدة الأمريكية ،وتعد الفئة الثالثة هي أعلى فئة في تصنيف الاعتمادات وتمنح للابتكارات التي تحدث تغيراً كبيراً في بيئة العمل ، وتحقق وفورات مالية ، وسهولة في الإجراءات ، وتدعم نمو القطاع الذي تخدمه.

وساهم هذا النظام العالمي المتطور بشكل كبير في تحقيق أهداف تسهيل التجارة وتسريع إجراءات التخليص على المعاملات الجمركية الصحيحة التي لا تحتوي على مخاطر من جهة، وحماية المجتمع والاقتصاد المحلي والدولي من مخاطر التهريب من جهة أخرى، عبر اعتراضه للشحنات المشتبه بها، وفق معلومات يتم تغذيته بها من قنوات وجهات متعددة، حيث تبلغ المعاملات غير الخطرة التي تم الموافقة عليها تلقائيا دون تدخل بشري في أقل من دقيقتين عبر نظام محرك المخاطر نحو 97% من إجمالي المعاملات الجمركية ، ما يعكس دوره في تسريع الإجراءات وتوفير خدمات تسعد العميل، كما أسهم هذا النظام الذكي في إنجاز الكثير من الضبطيات التي تضر بالاقتصاد والمجتمع وسلامة أفراده.

 

منصة ذكية متكاملة 

يمثل نظام "مرسال 2" الذي طورته جمارك دبي كمنصة ذكية متكاملة للعمليات والخدمات الجمركية بهدف تيسير حركة التجارة المشروعة عبر الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للعملاء، حيث انطلقت الدائرة في تطوير نظام مرسال 2 من برنامج التحديث والتطوير الذي تم تطبيقه منذ العام 2008 ومرت عملية تطوير النظام بثلاثة مراحل هي مرحلة الخدمات الالكترونية ثم مرحلة الخدمات الذكية ثم المرحلة الحالية وهي مرحلة الابتكار التي تشمل الذكاء الاصطناعي وانترنت الأشياء، وقد أصبح مرسال 2 منظومة عمل شاملة تدمج جهود التطوير الجمركي في أربعة مجالات رئيسية هي الموارد البشرية والإجراءات والتقنيات والمعلومات وتغطي أنشطة تيسير التجارة وضمان الالتزام مدعومة بعمليات الاستخبارات الجمركية، وقد شمل التطوير المستمر لمرسال 2 اطلاق عدة أنظمة جمركية ذكية تدعم النتائج التي يحققه العمل الجمركي ومن أبرز هذه الأنظمة نظام "محرك المخاطر الذكي" و "مخالصة الشحن الالكتروني الذكي" الذي ساهم بفعالية في اختصار الوقت والجهد لإنجاز المخالصة الجمركية، حيث حقق مرسال 2 نتائج متميزة في تحسين كفاءة العمل وأدى نظام مرسال 2 الى ارتفاع في عدد الضبطيات المنجزة بنسبة 60% وتحسن الالتزام في تقديم الخدمات بنسبة 96%ودعم بالتالي قدرة جمارك دبي على اسعاد المتعاملين حيث حققت الدائرة اعلى نسبة لسعادة العملاء بين دوائر حكومة دبي  بواقع 97.49% في مؤشر السعادة لعام 2018.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة