الأربعاء, أبريل 1, 2020
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
الثقافة والتعليم | الأحد 12 يوليو, 2015 1:31 مساءً |
مشاركة:

جامعة الإمارات مركزاً عالمياً معتمداً لإختبار الـ "أيلتس"

وقع سعادة الدكتور علي راشد النعيمي مدير جامعة الإمارات، اتفاقية تعاون مشترك مع المجلس الثقافي البريطاني وذلك لاعتماد مركز التعليم المستمر بالجامعة مركزاً معتمداً لعقد اختبار الـ "أيلتس" العالمي، بدءاً من شهر يوليو لعام 2015، بهدف إتاحة المجال أمام طلاب الجامعة والمؤسسات الأخرى للتقدم لاختبار الأيلتس داخل الحرم الجامعي في العين وأبوظبي.

 

وتم توقيع الاتفاقية في المبنى الإداري للجامعة بمدينة العين، ومثل الجامعة سعادة الدكتور علي راشد النعيمي فيما مثل المجلس الأستاذ "مارك جيسيل"، المدير الإقليمي للمجلس الثقافي البريطاني في الإمارات.

 

وقال الدكتور علي راشد النعيمي في المناسبة: "انطلاقاً من دور الجامعة المتمثل في نقل المعرفة والمهارات لخدمة المجتمع، ودورها الذي يتجلى بشكل واضح من خلال كونها صرحاً علمياً وثقافياً، إضافة إلى رسالتها وأهدافها الإستراتيجية الرامية إلى تقديم خدماتها المختلفة ضمن معايير الجودة والكفاءة والتميز، تأتي هذه الشراكة العالمية مع المجلس الثقافي البريطاني، التزاماً من إدارة الجامعة بتقديم الخدمات التعليمية للطلبة، وكذلك الخدمات المجتمعية، التي يستفيد منها جمهور المتعاملين مع الجامعة، بمعايير عالمية معتمدة". 

 

وأضاف الدكتور النعيمي: "يعتبر مركز التعليم المستمر من أهم منافذ الجامعة لتقديم هذه الخدمات، حيث يقدم حزمة من الدورات التدريبية التي تهدف إلى صقل مهارات الأفراد وتنمية قدراتهم وخاصة في مجال تعلم اللغات وإتقانها". 

 

وأضاف الدكتور علي النعيمي، أن التعاون مع المجلس الثقافي البريطاني كونه من أهم المراكز المعنية بتعليم اللغة الإنجليزية في العالم، يمثل تحولاً مهماً خاصة في مجال الاختبار الدولي للغة الإنجليزية (الأيلتس) والمعتمد أصلاً من قبل الجامعة، ولكن هذا التعاون سيطور كثيراً من طرحنا لهذا الاختبار الدولي ويمنح مركز التعليم المستمر ثقة عالمية مضافة إلى سمعته الدولية". 

  

من جهته، أثنى السيد "مارك جيسيل"، المدير الإقليمي للمجلس الثقافي البريطاني في الإمارات، على الدور الذي تؤديه جامعة الإمارات، حيث قال: "يتشرف المجلس بتوقيع هذه الشراكة مع جامعة الإمارات، والتي من شأنها أن توفر لطلبة الجامعة والمجتمع على نطاق أوسع في دولة الإمارات شهادة الـ "أيلتس" المعترف بها دولياً. وتمثل هذه الشراكة التزامنا المستمر لدعم مؤسسات التعليم العالي الرائدة في الدولة، من خلال توفير المؤهلات التي تظهر قدرتهم على التواصل باللغة الإنجليزية، والتي أصبحت مهارة قيمة ومطلوبة في القرن الحادي والعشرين من قبل العديد من أرباب العمل في العالم". 

 

ونوّه "جيسيل" إلى أن اختبار الـ "أيلتس" للمجلس الثقافي البريطاني يعد اختبار إجادة اللغة الإنجليزية الأكثر شعبية في العالم للتعليم العالي والهجرة العالمية، مع أكثر من مليوني اختبار تم التقدم له في العام الماضي وحده.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة