٢١ شوال ١٤٤٣هـ - ٢٢ مايو ٢٠٢٢م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
المال والأعمال | الأربعاء 1 سبتمبر, 2021 1:30 صباحاً |
مشاركة:

مُعزّزاً موقعه على خارطة التصنيف العالمي.. ميناء الملك عبدالله يقفز 3 مراكز في تقرير "لويدز ليست" لأفضل 100 ميناء في العالم

 تعزيزاً لمكانته كواحد من أسرع الموانئ نمواً في العالم والميناء الرائد في منطقة الشرق الأوسط، تم تصنيف ميناء الملك عبدالله ضمن أفضل 100 ميناء للحاويات في العالم، وفقاً لنسخة 2021 من تقرير "لويدز ليست" السنوي لأفضل 100 ميناء في العالم الذي نُشر مؤخراً. وقد ساهم الأداء القوي الذي أظهره الميناء في عام 2020 على الرغم من التحديات المرتبطة بجائحة فايروس كورونا في تقدم ترتيبه بثلاثة مراكز للوصول إلى المركز الـ 84، وبالتالي ترسيخ مكانته في القائمة العالمية.

وفي تعليقه على هذا الإنجاز، قال الرئيس التنفيذي لميناء الملك عبدالله السيد جاي نيو: "نحن فخورون بالسمعة الجيدة على المستوى الدولي لميناء الملك عبدالله، حيث يتمتع ببنية تحتية متطورة وعمليات تشغيلية فعالة. لقد ساعد الأداء العالي والجيد للميناء في مختلف التصنيفات العالمية وتميزه في الخدمة على نحو لا مثيل له إلى نموه ومرونته، مما يعزز مساهماتنا في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030. وهذا الإنجاز يلهمنا لمواصلة الوفاء بالتزاماتنا بتحويل المملكة إلى مركز عالمي رئيسي يربط بين آسيا وأوروبا وأفريقيا، إلى جانب دعم تنويع الاقتصاد الوطني من خلال تسهيل نمو الصادرات غير النفطية."

ويعكس هذا التحسن الملحوظ في تصنيف ميناء الملك عبدالله في القائمة العالمية مدى كفاءة البنية التحتية للميناء والمرافق التابعة له، بالإضافة إلى استراتيجية التجاوب السريع والفعال للتخفيف من تأثير الجائحة العالمي. ويأتي هذا الإنجاز كتتويج للجهود المقدرة والمبذولة من قِبل إدارة ميناء الملك عبدالله ليصبح الميناء الأضخم في منطقة الشرق الأوسط، بقدرة استيعاب 25 مليون حاوية قياسية في العام.

وسجل الميناء زيادة بنسبة 6,6٪ في مناولة الحاويات في عام 2020، ليصل إجمالي الحاويات إلى 2,153,963 حاوية قياسية مقابل 2,020,683 حاوية قياسية في عام 2019. كما حقق زيادة ملحوظة بنسبة 16٪ في عدد الحاويات المستوردة مقارنة بالعام السابق. أما بالنسبة للبضائع السائبة والعامة فقد سجل الميناء زيادة بنسبة 12.4٪ في عام 2020، حيث وصل إلى 3,329,380 طناً مقابل 2,962,867 طناً في عام 2019. ويستمر الأداء الجيد للميناء بشكل استثنائي في عام 2021، مما أدى إلى زيادة إنتاجيته بشكل كبير ليحتل المرتبة الأولى في النمو على مستوى الموانئ في المنطقة خلال الربع الأول، حيث وصل عدد الحاويات المناولة إلى 693,700 حاوية قياسية، بزيادة 44.2٪ من 481,100 حاوية قياسية مسجلة في الربع الأول من عام 2020. كما حقق الميناء رقماً قياسياً آخر فيما يتعلق بالحجم الشهري للبضائع السائبة، من خلال مناولة أكثر من 600 ألف طن في أبريل 2021.

تجدر الإشارة إلى أن الأداء المتميز لميناء الملك عبدالله في عام 2020 ساعد على تحسين تصنيفاته في مختلف القوائم والمؤشرات العالمية المرموقة، حيث احتل الميناء مؤخراً المرتبة 83 في قائمة ألفالاينر العالمية لأضخم 100 ميناء للحاويات، قافزاً أربعة مراكز من مرتبته السابقة.

ويعتبر ميناء الملك عبدالله، الذي تعود ملكيته لشركة تطوير الموانئ، أول ميناء في المنطقة يمتلكه ويطوره ويديره القطاع الخاص بالكامل. وقد تم تصنيف الميناء مؤخراً كثاني أعلى الموانئ كفاءة في العالم من قبل البنك الدولي خلال العام 2020، كما جاء ضمن قائمة أكبر 100 ميناء في العالم بعد أقل من أربع سنوات على بدء عملياته التشغيلية. ومن موقعه الاستراتيجي على سواحل مدينة الملك عبدالله الاقتصادية التي تعد من المدن المتطورة والنموذجية ذات المنظومة والبنية التحتية المحفزة للأعمال والاستثمارات، يستفيد ميناء الملك عبدالله من مرافقه المتطورة وكذلك من قربه من الوادي الصناعي بالمدينة الذي استقطب العديد من المشاريع اللوجستية بالإضافة إلى الصناعات الخفيفة والمتوسطة.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة