٢٦ ذو القعدة ١٤٤٣هـ - ٢٥ يونيو ٢٠٢٢م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
الثقافة والتعليم | الأحد 27 مارس, 2022 5:12 مساءً |
مشاركة:

رابطة ميامي للوسطاء العقاريين تعزز فرص الاستثمارات العقارية للمستثمرين الأميركيين في دبي في معرض العقارات الدولي 2022

تقوم جمعية ميامي للوسطاء العقاريين بخلق فرص استثمارية عالمية بين دبي وجنوب فلوريدا، وكليهما من الأسواق الصاعدة في القطاع العقاري وفق مسؤولين من الرابطة. 

 

وقال "فرناندو أرينسيبيا"، رئيس مجلس الإدارة لجمعية ميامي للوسطاء العقاريين "تتمتع كل من ميامي ودبي بامكانات هائلة تدعم نمو الشركات التجارية العالمية، ولذلك نحن سعداء للغاية تواجدنا في دبي واستضافة معرض العقارات الدولي لنا". 

 

وتقوم جمعية ميامي للوسطاء العقاريين باغتنام تواجدها في معرض العقارات الدولي لتوسيع عدد قاعدة شركائها في العالم، حيث أن هذه التحالفات تخلق فرص أعمال لأعضاء جمعية ميامي للوسطاء العقاريين، كما تعزز من مكانة ميامي العالمية على خارطة القطاع العقاري العالمي. كما انها تقدم الموارد وشبكات التواصل للشركاء الدوليين لميامي.

 

وجمعية ميامي للوسطاء العقاريين وضعت شراكة جديدة تستهدف وضع خطط وإطلاق برامج لتعزيز الفرص الاستثمارية بين أسوق دبي وميامي. وأتاح معرض العقارات الدولي للجمعية فرصة تعزيز مكانتها كمدينة رائدة، والعمل على جذب استثمارات تجارية وسكنية في جنوب فلوريدا وتأكيد امتيازات مزاولة الأعمال مع أعضاء جمعية ميامي للوسطاء العقاريين. 

 

وتأسست جمعية ميامي للوسطاء العقاريين من قبل الجمعية الوطنية للوسطاء العقاريين في عام 1920، وتحتفل بمرور 102 عام على تأسيسها وخدمة الوسطاء العقاريين، والشراء والبيع في جنوب فلوريدا. وتضم الجمعية ستة منظمات وتشمل الجمعية الإسكانية واتحاد الوسطاء التجاريين، جمعية براورد ميامي للوسطاء العقاريين وجوبيتر تيكستا هوب ساوند، وشبكة المهنيين الشباب والمجلس الدولي، وتمثل ما يقارب 60,000 من الخبراء العقاريين في كافة مجالات العقارات من المبيعات والتسويق والوساطة. وهي أكبر جميعة للوساطة العقارية في الولايات المتحدة الامريكية ولديها شراكة مع 225 من المنظمات الدولية في جميع أنحاء العالم.

 

عروضات تأشيرات الاقامة والجنسية الأوروبية من خلال الاستثمار العقاري خلال المعرض:

 

 ويشهد معرض العقارات الدولي الذي تختتم فعالياته يوم السبت 26 مارس الجاري في مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات مشاركة واسعة من الشركات المحلية والعالمية الفاعلة في السوق العقاري من خلال الترويج وبيع العقارات للمستثمرين من الأفراد والشركات. وتقدم عدد من الدول الأوروبية حاليا ما يسمى بالتأشيرات الذهبية عند الاستثمار بالسوق العقاري، وهذه التأشيرات تسمح لحامليها من الأفراد ولأسرهم بالحصول على جنسية ثانية وجواز سفر الدولة الأوروبية بعد القيام بالاستثمار. وتشتمل خيارات الاستثمار على شراء العقارات والإيداعات النقدية في محافظ التطوير الحكومية أو الاستثمار في صناعات الدولة الرئيسية.

 

وشهدت أجندة معرض العقارات الدولي 2022 تركيزا على امكانية الحصول على تأشيرات الاقامة والجنسية في الدول الأوروبية من خلال الاستثمار العقاري، حيث يعتبر الحصول على جنسية أوروبية اضافية عن طريق الاستثمار العقاري فرصة ذهبية تمنح الحاصل عليها مجالات أوسع للعمل والابداع على المستوى الشخصي وعلى المستوى العملي كذلك.

 

وبرنامج التأشيرات الذهبية في دول اسبانيا والبرتغال ومالطا واليونان هي الأكثر بروزا حاليا. كما أن النمو المتزايد في الاستثمار بهذه التأشيرات في السنوات الأخيرة يمنح المهتمين خيارات عديدة للحصول على الإقامة في الدول الأوربية وغيرها أيضا. وتعتبر العقارات السكنية من الأصول المالية، اضافة لكونها استثمارا ومنتج مهم. ولهذا فإن عددا من الدول الأوروبية تعرض خيارات الحصول على الاقامة على كل من يشتري عقارا في الدولة أو يقوم باستثمار استراتيجي في اقتصادها. وبرنامج التأشيرات الذهبية الممنوع من عدد من دول الاتحاد الأوربي يخول المستثمرين الأجانب الحصول على اقامة فورية بالدولة وفي بعض الحالات الجنسية، حال القيام باستثمار مالي بحد معين في القطاع العقاري، أو في الأعمال التجارية. ولا يتطلب الحصول على هذا الامتياز ضرورة البقاء في البلد بعد القيام بالاستثمار، وهو الأمر الذي خلق تزايدا مستمرا في الطلب على التأشيرات الذهبية من المستثمرين القادمين من دول الشرق الأوسط.ومعرض العقارات الدولي هو الوحيد من نوعه الذي يركز على اللقاءات والتواصل المباشر. ويوفر المعرض امكانية اكتشاف الوجهات العقارية الجديدة الرائدة والتي يمكن أن تحمل فرص استثمارية عقارية واعدة.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة