الجمعة, نوفمبر 15, 2019
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
المال والأعمال | الأربعاء 18 سبتمبر, 2019 12:57 مساءً |
مشاركة:

منتدى مستقبل الصناعات الغذائية لعام 2019: نتشرف بحضور كل من سعادة مريم المهيري وسعادة عبد الله المعيني ليكونوا ضمن المتحدثين البارزين في هذا الحدث.

تستضيف مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات بدبي منتدى مستقبل الصناعات الغذائية الأول على المستوى الإقليمي، الذي يستقطب مطوري وقادة هذا القطاع، فضلاً عن خبراء صناعة الأغذية والمشروبات؛ حيث من المقرر أن يُعقد يومي 25 و 26 سبتمبر 2019 في فندق العنوان دبي مول.

 

بدعم من كبار القادة الإقليميين في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات، سيحضر المنتدى: سعادة مريم المهيري- وزيرة الدولة للأمن الغذائي في الإمارات العربية المتحدة؛ وسعادة عبد الله المعيني- مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس في الإمارات العربية المتحدة ؛ وصالح لوتاه- رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة؛ وعبد الله عوجان- الرئيس التنفيذي لمجموعة العوجان القابضة في المملكة العربية السعودية؛ وميلا فريوين- المدير العام لشركة الأغذية والمشروبات في أوروبا، بلجيكا؛ وطارق أحمد الوحيدي- الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية في الإمارات العربية المتحدة ؛ وثامر التميريك- الرئيس التنفيذي لشركة حلواني إخوان في المملكة العربية السعودية؛ ونديمنقفور –  نائب رئيس شركة بيبسيكو الشرق الأوسط في الإمارات العربية المتحدة؛ وطارق السقا- الرئيس التنفيذي لشركة دبي للمرطبات في الإمارات العربية المتحدة وأحمد باليوحة - رئيس مجلس إدارةمصنع الإمارات للمكرونة. سيناقش هذا المنتدى التدابير اللازمة للحفاظ على الابتكار في صناعة الأغذية والمشروبات.

 

وفقًا للدراسة الاستقصائية الأخيرة التي أجرتها الشركات المصنعة للأغذية والمشروبات في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن قطاع الأغذية والمشروبات يُصنف ضمن أكثر ستة قطاعات سيتم تسليط الضوء عليها في استراتيجية دبي الصناعية لعام 2030. يساهم قطاع الأغذية والمشروبات بنسبة تصل إلى أكثر من 70٪ من الاقتصاد الإماراتي من تجارة الجملة والتجزئة، بينما يساهم قطاع التصنيع ما نسبته 30 ٪. سيساعد منتدى مستقبل الأغذية والمشروبات في تحليل مختلف هذه العوامل للمساعدة في نمو هذا القطاع؛ بما في ذلك التغيرات الجذرية في العادات الغذائية للسكان، ورفع عدد الأفراد الواعين بالأنظمة الغذائية الصحية، والتغيير في نمط استهلاك الأفراد، وزيادة الدخل المتاح للفرد الواحد والزيادة الكلية في استهلاك الأغذية. تستدعي هذه العوامل الحاجة إلى وجود منصة لمجموعة من الخبراء للمساعدة في حل المشكلات الحرجة التي تواجه الشركات المصنعة للأطعمة والمشروبات.

 

قالت سعادة مريم المهيري: "تعد صناعة الأغذية والمشروبات في دولة الإمارات العربية المتحدة جزءًا لا يتجزأ من التنمية المستدامة في الدولة، حيث من المتوقع أن يرتفع عدد سكان الإمارات الحالي البالغ 9.7 مليون شخص إلى 11.5 مليون بحلول عام 2025، مما سيؤدي إلى زيادة في استهلاك الأغذية بنسبة 12٪ سنويًا. وعليه، فإن مكتب الدولة للأمن الغذائي، التابع لحكومة الإمارات العربية المتحدة، يلتزم بضمان توفير الموارد التي يحتاجها قطاع الأغذية والمشروبات لتلبية هذه الزيادة في الاستهلاك".

 

وأضافت المهيري أن مكتب الدولة للأمن الغذائي قد وضع استراتيجية وطنية للأمن الغذائي لتعزيز الأعمال التجارية في قطاع الزراعة وتنويع واردات قطاع الأغذية والمشروبات، والتي تبلغ حاليًا حوالي 90 ٪. تهدف هذه الاستراتيجية إلى تزويد قطاع الأغذية والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة بنسبة أكبر من المنتجات المزروعة محليًا من خلال التقدم المبتكر في إنتاج الأغذية واستخدام التكنولوجيا الزراعية، بالإضافة إلى تقليل هدر الموارد وتشجيع الغذاء الصحي للسكان. إن منتدى الصناعات الغذائية منتدى قيّم يسمح للحكومة ولممثلي قطاع الأغذية والمشروبات بتبادل المعرفة والخبرات للمساعدة في تحقيق أهداف قطاع الأغذية والمشروبات.

 

كما أكد سعادة عبد الله عبد القادر المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، أن الهيئة تؤدي دورًا وطنيًا في دعم جهود الحكومة في مجال الأمن الغذائي في وضع المعايير وإصدار شهادات المطابقة الخاصة بالزراعة والفلاحة والمنتجات العضوية.

 

وقال سعادة عبد الله المعيني إن تطوير اللوائح والمعايير الفنية في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات سيقود المصنّعين إلى اعتماد أفضل الممارسات والإجراءات التي ستنعكس بدورها على جودة المنتجات، وتساعد على تحقيق تنوع المنتجين في الأسواق الوطنية.

 

وأضاف صالح لوتاه، رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة "إن احتياجات المستهلك تمر بمرحلة كبيرة من التحول والتطور، مع التركيز بشكل أكبر على الجوانب الصحية. حيث تتعاون الجهات التنظيمية والجهات الحكومية في قطاع الأغذية والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة على ضمان مرور القطاع عبر هذه التحولات والتطورات، مما يجعله مركزًا غذائيًا إقليميًا مميزًا". 

 

وأضاف طارق أحمد الوحيدي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية، متحدثاً في نفس السياق: "نعتقد أن مثل هذا المنتدى يمكن أن يجلب صانعي القرار في القطاعين العام والخاص لمناقشة وتحديد التدابير المستدامة التي تساهم في تحقيق أهداف الأمن الغذائي على المدى البعيد في الإمارات العربية المتحدة. تأسست مجموعتنا على أساس الأمن الغذائي من أيام والدنا المؤسس الراحل، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ونواصل على ذات الدرب لتعزيز قدراتنا الإنتاجية من خلال الابتكار في قطاع المياه والسلع الأساسية كالدقيق والغذاء، لضمان تقديمها للمستهلكين".

 

وأضاف الوحيدي: "نؤمن بأن الابتكار في هذا القطاع لا يقل أهمية عن المزيد من البحث والتطوير في صناعة الأغذية والمشروبات، من أجل تقديم مساهمة أكبر للأمن الغذائي القومي وتحسين صحة السكان. "

 

تضم الجهات المستضيفة لهذا المنتدى العديد من مصنعي الأغذية والمشروبات بدولة الإمارات العربية المتحدة، ومن بين الداعمين الرسميين لهذا الحدث هيئة الأمن الغذائي، وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس واتحادصناعات الأغذية في الاتحاد الأوروبي. تشمل قائمة الشركاء الأساسيين: مجموعة أغذية، ودبي للمرطبات، ونستله، وبيبسيكو  وشركة إفكو العالمية للأغذية. أما الجهات الراعية لهذا الحدث هي مزارع العين، وفريزلاند كامبينا، وشركةYellow Door Energy ، وشركةThe Food People ، وTate & Lyle ، وSGS وRakez.

 

أما شركاء الإعلام هم عين دبي، وCaterer، وHotelierودليل الإمارات العربية المتحدة، وعين الرياض، ومجلة أخبار الضيافة في الشرق الأوسط، ومجلة فودبيف ميديا ​​، ومجلة أخبار الفنادق والتموين، ومجلة أخبار الشرق الأوسط، ومجلةCHR ، ومجلةEME، والعديد من شركات الأغذية والمشروبات الصغيرة في الشرق الأوسط.

 

سيستمر المنتدى لمدة يومين وسيتضمن العديد من حلقات النقاش وورش العمل.

 

مجموعة صناعة الأغذية والمشروباتهي اتحاد يضم جميع شركات تصنيع الأطعمة والمشروبات في الإمارات العربية المتحدة. تأسستالمجموعةفي عام 2012، تحت رعاية غرفة تجارة دبي، وتلتزم المجموعة بتطوير صناعة الأغذية والمشروبات. تنظم شبكة اجتماعات هذا الحدث.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة