الخميس, أغسطس 16, 2018
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Google Plus Icon Snapchat Alexa Icon RSS
Eye of Riyadh
المال والأعمال | الأربعاء 3 يناير, 2018 1:59 مساءً |
مشاركة:

"إيكويت" تعزز ريادة الكويت العالمية في الابتكار بقطاع البتروكيماويات بحلول "إس إيه بي"

أعلنت اليوم مجموعة "إيكويت" العالمية المنتجة للبتروكيماويات، عن إطلاق المرحلة التالية من شراكتها مع "إس إيه بي"، في إطار مساعيها الرامية لدفع نمو أعمالها التجارية العالمية ودعم أهداف التنويع الاقتصادي الواردة في رؤية الكويت الجديدة 2035.

 

ويتوقع 94 بالمئة من المديرين التنفيذيين في شركات عاملة بقطاع البتروكيماويات، ذي القدرة التنافسية العالية، زيادة الاستثمار في القدرات الرقمية خلال السنوات الثلاث القادمة، وفقاً لتقرير صدر حديثاً عن شركة "أكسنتشر".

 

وتتمتع شركة "إيكويت" بالقدرة على متابعة أعمالها التجارية بوضوح كامل، فضلاً عن إجراء تحليلات فورية للبيانات التشغيلية، وذلك بفضل شراكتها طويلة الأمد مع "إس إيه بي"، إحدى أبرز الشركات العالمية المتخصصة في التحول الرقمي. وتعمل تطبيقات الأعمال لدى الشركة على منصة "هانا" للحوسبة داخل الذاكرة من "إس إيه بي" لدى أكثر من 2,000 موظف في "إيكويت"، التي تعتزم الآن نقل تطبيقاتها إلى منصة "هانا إنتربرايز كلاود" السحابية المتجانسة والقابلة للتوسع من "إس إيه بي". وتستطيع "إيكويت" تحسين التكاليف وتوسيع نطاقها لتلبية الاحتياجات المستقبلية للأعمال ودفع نماذج الأعمال المبتكرة، وذلك باستخدام نموذج النفقات التشغيلية القائم على السحابة.

 

وبهذه المناسبة، قال فيصل مال الله، رئيس فريق تقنية المعلومات لدى "إيكويت"، إن شركته حددت ثلاثة أهداف لهذه المبادرة، هي تعزيز الإنتاجية ودفع عجلة الدخول إلى أسواق جديدة ودعم النمو المستدام، وأضاف: "مع التحول الرقمي إلى منصة "هانا إنتربرايز كلاود" من "إس إيه بي"، لدينا الحلول السحابية التي يمكن أن تدمِج وتبسّط نظمنا العالمية، وتثري علاقاتنا مع العملاء، وتدفع قدرتنا على المنافسة التجارية، ونحن حريصون على دعم أهداف النمو الاقتصادي الواردة في رؤية الكويت الجديدة 2035، بوصفنا شركة رائدة في مجال الابتكار في البلاد".

 

وتشغِّل مجموعة "إيكويت" مجموعة واسعة من منشآت الصناعات الكيماوية في الكويت وأمريكا الشمالية وأوروبا، والتي تنتج سنوياً أكثر من 5 ملايين طن من المنتجات القائمة على مادة الإيثيلين. وتعتبر "إيكويت" ثاني أكبر منتج في العالم لمادة غلايكول الإيثيلين، وهو سائل سميك يستخدم أساساً كمضاد للتجمّد وفي صنع ألياف البوليستر. كما تنتج الشركة عدداً من مركّبات البولي إيثيلين المستخدمة في مجموعة واسعة من التطبيقات، تشمل منتجات التعبئة والتغليف للمواد الغذائية لاستخدامات المستهلكين والتغليف الصناعي والأغطية الزراعية والمنتجات الطبية ومنتجات النظافة.

 

من جهته، أكد جرجي عبود، المدير التنفيذي لشركة "إس إيه بي" في الخليج وشمال إفريقيا والمشرق العربي وباكستان، أن "إيكويت" تبدي التزاماً بالريادة العالمية في الابتكار عبر استخدام منصة "هانا إنتربرايز كلاود" من "إس إيه بي" للحد من التعقيدات والمخاطر المرتبطة بتقنية المعلومات وتحسين التكاليف، وقال: "نحرص على تعميق شراكتنا وتبادل أفضل الممارسات العالمية في مجال البتروكيماويات لتتمكن "إيكويت" من الحصول على تطبيقات الأعمال التخصصية المهمة التي يمكنها العمل ببساطة في السحابة، وبالتالي ستكون الشركة قادرة على تفريغ الموظفين لزيادة تركيزهم على الابتكار".

 

ومن المقرر أن تبحث شركة "إيكويت"، خلال الأشهر المقبلة، اعتماد حزمة برمجيات الأعمال العاملة على منصة S/4HANA للتحليلات الفورية للبيانات من "إس إيه بي". ويمكن لحزمة برمجيات الأعمال هذه دعم التطبيقات التخصصية في مجالات البيانات المالية وسلاسل التوريد والمستودعات، فضلاً عن ربطها بأحدث التقنيات المبتكرة الخاصة بإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات وقواعد بيانات سلاسل الكتل (بلوك تشين).

 

وتعتبر "إيكويت" أحد أقدم عملاء "إس إيه بي" في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكانت شرعت في رحلة التحول الرقمي عبر برنامج "شركاء النجاح" في العام 1998.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
EyeofRiyadh Autos
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة