الثلاثاء ٢٥ ذو القعدة ١٤٤١ - الثلاثاء ١٤ يوليو ٢٠٢٠
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
الرياضة | الجمعة 31 يناير, 2020 4:27 صباحاً |
مشاركة:

فريق هينو سوغاوارا يحرز الفوز الـ 11 له على التوالي في فئته خلال رالي داكار 2020

شارك فريق شركة هينو موتورز المحدودة، المُختصّة بتطوير المركبات التجارية لمجموعة تويوتا، بشاحنتي سباق تحت اسم "فريق هينو سوغاوارا" (HINO TEAM SUGAWARA)، في رالي داكار 2020 الذي أقيم في الفترة من 5 إلى 17 يناير، وتعد هذه المشاركة الأولى للفريق منذ انتقال الرالي إلى المملكة العربية السعودية.

وشهد السباق فوز مركبة الفريق التي تحمل الرقم 1 والذي يتألف من تيروهيتو سوغاوارا وهيروكازو سوميميا 

ويوجي ماشيزوكي، والتي تم تطويرها وتعزيز أدائها استناداً إلى سلسلة مركبات هينو 500 (Hino 500 Series)، بلقب فئة المحركات أقل من 10 لتر، لتمدد بذلك سلسلة انتصاراتها إلى 11 فوز على التوالي ضمن سجل الفريق. كما احتلت الشاحنة الترتيب العاشر في فئة الشاحنات ككل، والتي هيمنت عليها شاحنات كبيرة من ذوات المحركات التي تزيد سعتها عن 10 لترات، الأمر الذي يرفع رصيدها في عدد مرات إكمال السباق المتتالية ضمن الترتيب العام إلى المركز الرابع ضمن أفضل 10 منافسين. وشهد هذا الحدث أيضاً المرة التاسعة والعشرين على التوالي التي تنجح فيها مركبات هينو في إنهاء السباق منذ مشاركتها لأول مرة في عام 1991، حيث كانت أول صانع ياباني للمركبات التجارية يشارك في الرالي.

يأتي هذا السجل الاستثنائي الحافل بالإنجازات نتيجة لتضافر الجهود في جميع المجالات، بما في ذلك إنتاج الشاحنات والتعديلات التي أدخلها مهندسو هينو على شاحنات السباق الخاصة بالفريق، فضلاً عن مهارات القيادة المتميزة والخبرة الواسعة في عالم الراليات التي أبداها السيد تيروهيتو سوغاوارا، والعمل الجماعي المتقن الذي قدمه كافة أعضاء "فريق هينو سوغاوارا"، من مساعدي السائقين والميكانيكيين وطاقم الدعم، والمساندة من جانب شركة تسوشو جمجوم للتجارة (Tsusho Jamjoom Trading Company)، الموزع الرسمي لشركة هينو في السعودية، وشركاء آخرون.

وتعليقاً على ذلك، قال تيروهيتو سوغاوارا سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 1: "لقد كانت هذه هي المرة الأولى التي يقام فيها رالي داكار على الأراضي السعودية، غير أن مستويات الصعوبة ووعورة الطرق لم تكن عالية كما كنا نتصور، وأعتقد أنه فرص الفرق التي تدخل المنافسة بشاحنات متوسطة الحجم مثلنا كانت أقل مقارنة بالشاحنات الكبيرة. أشعر بسعادة بالغة لأننا تمكننا من تقديم أداء جيد حتى في ظل هذه الظروف، وأنهينا الرالي ضمن المراكز العشرة الأولى في الترتيب العام، فضلاً عن مواصلة سلسلة الانتصارات ضمن فئتنا. كان هدفنا يتمثل في إنهاء السباق ضمن أفضل 5 مراكز في الترتيب العام، وأعتقد أننا نمضي على المسار الصحيح، حيث أظهرت التحسينات التي قمنا بإدخالها على مركبة الفريق التي تحمل الرقم 1 قوة أدائنا، ومكنتنا من تقليص الفارق الزمني مع المركبة المنافسة التي تتصدر الترتيب إلى النصف تقريباً مقارنة بما كان عليه في العام الماضي. قمنا في هذا العام بإضافة عضو آخر إلى أفراد الطاقم، وتنافسنا في الرالي مع طاقم مكون من ثلاثة أشخاص، الأمر الذي شكل ميزة إضافية لي كسائق فيما يتعلق بالملاحة. كما كانت إطاراتنا قد ثقبت ثلاث مرات، وعادة ما كنا نستغرق حوالي 20 دقيقة في تغييرها، غير أننا تمكنا من تقليل هذا الوقت إلى حوالي النصف، وهو ما شكل إضافة أخرى إلى أدائنا بشكل عام".

وأضاف: "واجهت مركبة الفريق الأخرى التي تحمل الرقم 2 بعض الصعوبات في مرحلة مبكرة من عمر الرالي، ولكن بفضل جهود فريق الدعم الميكانيكي لدينا، فقد كنا محظوظين بما فيه الكفاية لأن نجعل الشاحنة تواصل الانطلاق وصولاً إلى المرحلة التاسعة ضمن إطار برنامج ’تجربة داكار، والتي لا تدخل في المنافسة على الجوائز. وبفضل كافة البيانات التي جمعناها من الشاحنة والخبرة التي تمكن الطاقم من اكتسابها، فنحن على ثقة بأننا سنكون قادرين على الاستفادة منها على الوجه الأمثل والمضي قدماً لتحقيق المزيد من الإنجازات".

ومن جانبه، قال هيروكازو سوميميا، مساعد سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 1: "لقد سعدت كثيراً لتمكني من المساهمة في فوز فريقنا. بما أن السباق يقام في المملكة العربية السعودية، فقد تبادر إلى ذهني أننا سننافس على الكثبان الرملية إلى حد كبير، وقد واجهنا بالفعل مجموعة متنوعة من أسطح الطرق، بما في ذلك الأرض الصخرية والطرق الجبلية والتضاريس الوعرة، وهو ما زاد من صعوبة السباق. لا يعزى الفضل في نجاحنا في إنهاء السباق إلى أعضاء فريقنا فقط، ولكن أيضاً إلى شركائنا المحليين في المملكة. شكراً لكم جميعاً لدعمكم".

 

وقال يوجي ماشيزوكي مساعد سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 1: "تحققت هذه النتائج بفضل عملنا جميعاً كفريق واحد متكامل، وأنا سعيد جدًا بهم. كنت في العام الماضي ضمن أعضاء الفريق في طاقم الدعم الميكانيكي، وفي هذا العام كمساعد سائق. اتسمت ظروف هذا الرالي بصعوبة من نوع مختلف عن العام الماضي، وانا الآن أشعر بشيء من الحزن بعد انتهاء المنافسة. أنا في واقع الأمر أول موظف في شركة هينو ينضم إلى الفريق كمساعد سائق منذ 23 عاماً، ولذا فإنني ممتن جداً لمنحي هذه الفرصة المميزة لمواجهة هذا التحدي الكبير".

 

كانت مركبة الفريق التي تحمل الرقم 2، والتي تم تطويرها استناداً إلى سلسلة مركبات هينو 600 لسوق أمريكا الشمالية، والتي يتألف طاقمها من كل من أيكوو هاناوا، ويوداي هاناوا، ومايومي كيزوكا، قد تعرضت إلى أضرار في الجزء الخلفي من هيكلها أثناء السباق في وقت مبكر من المرحلة الثانية (6 يناير)، ولم تنطلق في بداية المرحلة الثالثة (7 يناير) حتى يتمكن الفريق من إجراء الإصلاحات اللازمة. وانضمت الشاحنة إلى الحدث خلال المرحلة الرابعة (8 يناير) ضمن إطار برنامج ’تجربة داكار، والمخصصة لأولئك الذين تم استبعادهم من المنافسة على الجوائز. غير أنها عادت مرة أخرى لتواجه بعض المتاعب في المرحلة التاسعة (14 يناير)، حيث تم الكشف على صدع في عمود القوائم داخل الكابينة، وقرر الفريق سحبها نظراً لعدم إمكانية ضمان سلامة الطاقم.

وقال أيكوو هاناوا، سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 2: "تم تطوير المركبة رقم 2 المشاركة في هذا الرالي مؤخراً، ويترافق مع ذلك مرحلة إخبارية قد يتخللها ظهور بعض المشاكل، وتبقى هناك العديد من الأشياء التي يمكننا عدم الانتباه لها ما لم نخض تجربة سباق فعلية. لقد كان هذا الرالي الأول الذي أقود فيه شاحنة، وكان علينا الانسحاب من المنافسة عندما بدأت الأمور تصبح أكثر تشويقاً، وهو أمر مخيب للآمال إلى حد بعيد، غير أنني ممتن لهذه التجربة الفريدة".

وقال يوداي هاناوا، مساعد سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 2: "إن هذه هي المرة الأولى التي أشارك فيها في رالي داكار، كما أنها تجربتي الأولى على متن هذه الشاحنة. شعرت بالإحباط لأنه كان علينا الانسحاب، غير أن الجانب الإيجابي هو أنني استمتعت حقاً بالانطلاق عبر مجموعة متنوعة من الطرق ذات الطبيعة المختلفة".

كما قال مايومي كيزوكا، مساعد سائق مركبة الفريق التي تحمل الرقم 2: "لقد كنت عضواً في فريق الدعم سابقاً قبل أن تتاح لي هذه الفرصة للانضمام إلى فريق رالي داكار كمساعد سائق. شعرت بخيبة أمل شديدة لأننا اضطررنا للانسحاب، لكننا في نفس الوقت تمكنا من تحديد الأشياء التي نحتاج إلى العمل عليها في الشاحنة، وقد كانت تجربة رائعة بالفعل".

تلتزم شركة هينو بتحقيق الاستفادة الأمثل من روح التحدي والقدرات التكنولوجية التي يتم تعزيزها من خلال منافسات رياضة السيارات لتطوير "شاحنات وحافلات تقدم المزيد"، حيث نهدف إلى تقديم منتجات وخدمات تحقق الفائدة الأكبر لعملائنا.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة