الأربعاء ٢٦ ذو القعدة ١٤٤١ - الأربعاء ١٥ يوليو ٢٠٢٠
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
المال والأعمال | الخميس 30 يناير, 2020 10:13 صباحاً |
مشاركة:

البحري تعيد التأكيد على التزامها بالمساهمة في تطوير قطاع الخطوط الحديدية في المملكة

شاركت البحري، الشركة الرائدة عالمياً في ‏مجال الخدمات اللوجستية والنقل، مؤخراً في "منتدى الخطوط الحديدية 2020" بالرياض، والذي أقيم برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله، وبتنظيم من قبل الشركة السعودية للخطوط الحديدية (سار) وبالتعاون مع وزارة النقل. وكان معالي وزير النقل السعودي المهندس صالح بن ناصر الجاسر قد افتتح الحدث الذي استمر على مدار يومين، وذلك بحضور عددٍ من الوزراء وكبار الشخصيات. 

وتأتي مشاركة البحري في المنتدى ضمن إطار مبادراتها المستمرة التي تهدف إلى المساهمة في تحقيق مستهدفات "رؤية المملكة 2030" المتمثلة في تعزيز مكانتها كمركز لوجستي فريد على الصعيدين الإقليمي والعالمي، وبوابة نقل دولية تربط بين ثلاث قارات هي آسيا وأوروبا وإفريقيا. وسلطت البحري للخدمات اللوجستية، أحد قطاعات الأعمال الخمس لدى شركة البحري، الضوء على محفظتها الواسعة من الحلول اللوجستية وخدمات شحن البضائع عبر الخطوط الحديدية.

كما ألقى المهندس عبدالله بن علي الدبيخي الرئيس التنفيذي لشركة البحري كلمة ضمن جلسة نقاش خلال المنتدى بعنوان "المزايا اللوجستية للخطوط الحديدية"، تحدث خلالها عن أهمية تطوير شبكة نقل متكاملة ونظام لوجستي مستدام لتمكين المملكة من اغتنام الفرص المستقبلية في التجارة على الصعيدين المحلي والدولي. وسلط الدبيخي الضوء على جهود شركة البحري في بناء قطاع قوي للخدمات اللوجستية والنقل في المملكة العربية السعودية.

كما ثمن الدبيخي عالياً الإنجازات العديدة التي حققتها المملكة في سبيل تحقيق رؤيتها لتصبح محوراً رائداً للخدمات اللوجستية والنقل، بما في ذلك إنشاء بنية تحتية قوية للخطوط الحديدية تربط بين وسط المملكة ومناطقها الشمالية والشرقية، وتبسيط إجراءات التخليص الجمركي، إلى جانب العديد من الأمور أخرى.

وتعليقاً على ذلك، قال عبدالله بن علي الدبيخي: "شهد قطاع الخطوط الحديدية في المملكة العربية السعودية نمواً سريعاً في السنوات القليلة الماضية، وذلك نتيجة لرفع زخم الاستثمار في البنية التحتية والارتفاع المطرد في معدلات الركاب والشحن. ومما لا شك فيه أن التركيز القوي للمملكة على الاستفادة من موقعها الجغرافي الاستراتيجي بهدف تعزيز مكانتها كمحور لوجستي عالمي بما يتماشى مع "رؤية المملكة 2030"، يشكل حافزاً جوهرياً لمواصلة تطوير القطاع والارتقاء به، والذي يَعد بالعديد من الفرص الاستثمارية والتجارية المميزة للمستثمرين المحليين والأجانب على حدٍ سواء. وبفضل قدراتها اللوجستية التي لا تضاهى، والشراكة القوية التي تربطها مع الشركة السعودية للخطوط الحديدية، فإن شركة البحري تتمتع بأفضلية تنافسية تمكنها من اغتنام هذه الفرص، والبقاء في طليعة الجهود المبذولة لعملية التحول الطموحة للمملكة".

وتتعاون شركة البحري مع الشركة السعودية للخطوط الحديدية (سار) لتقديم الدعم اللوجستي على الصعيد العالمي، بما في ذلك خدمات التخليص الجمركي والخدمات الاستشارية. وتقدم الشركة خدمات النقل والشحن لجميع أنواع الشحنات، بالإضافة إلى نظام إلكتروني لتتبعها من بلد المنشأ حتى وصولها إلى المستودعات، وذلك منذ العام 2017م.

وتُعَد البحري للخدمات اللوجستية واحدة من أفضل 10 شركات لنقل البضائع العامة والثقيلة في العالم، إذ تشغل ست ناقلات حديثة متعددة الاستخدامات تبلغ الطاقة الاستيعابية لكل منها 26 ألف طن ساكن عبر خطوط ملاحية منتظمة، وجميعها مصممة بشكل فريد لنقل مختلف أنواع الشحنات في رحلة واحدة. وبخبرة تمتد إلى أكثر من أربعين عاماً، تقدم البحري للخدمات اللوجستية خدمات النقل المتكاملة من الباب إلى الباب وخدمات الشحن السريع والخدمات اللوجستية.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة