الأربعاء ١١ ربيع الأول ١٤٤٢هـ - ٢٨ أكتوبر ٢٠٢٠م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
عين الرياض
عين الرياض
البيئة والطاقة | الاثنين 3 أغسطس, 2020 11:13 صباحاً |
مشاركة:

شركة أبوظبي للتوزيع توسع مبادرة "الركن الأخضر" لتشجيع المستهلكين على التوجه لاستخدام الأجهزة الموفرة للطاقة

برنامج إدارة جانب الطلب في شركة أبوظبي للتوزيع، ترشيد، يعزز مبادرة "الركن الأخضر" في أبوظبي عبر توفير الأجهزة الموفرة للطاقة في المزيد من متاجر لولو هايبر ماركت عبر الإمارة

 

 أعلنت شركة أبوظبي للتوزيع -إحدى الشركات التابعة لشركة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة"- عن تعاونها مع سلسلة لولو هايبرماركت، لتوسيع مبادرة "الركن الأخضر" لتشمل الوحدة ومشرف مول في أبوظبي، والتي تعتبر إحدى ممكنات مبادرة التوعية والتثقيف للقطاع السكني ضمن برنامج "ترشيد" الاستراتيجي والذي يستهدف توفير 20% من استهلاك المياه والكهرباء في الإمارة بحلول 2030.

 

وفي معرض حديثه عن هذا التعاون، قال سعادة سعيد محمد السويدي مدير عام شركة أبوظبي للتوزيع: "تعتبر مبادرة الترويج للمنتجات الموفرة للطاقة وتشجيع العملاء على استخدامها من أهم الأولويات على جدول أعمالنا، والهادفة لتعزيز توجه الاستدامة عبر الإمارة. كما تشكل خطتنا التي تستهدف تخفيض استهلاك والمياه والكهرباء على مدى العقد المقبل جزء لا يتجزأ من هدفنا الاستراتيجي لبناء شبكة توزيع ذكية ومستدامة ومتكاملة تلبي الاحتياجات الحالية والمستقبلية. ويسعدنا التعاون مع اللولو هايبرماركت لنشر مبادرة الركن الأخضر كجزء من رؤية برنامج ترشيد على أوسع نطاق، ما يؤدي إلى وضع هذه الاستراتيجية موضع التنفيذ، إضافة إلى التأكيد على التزامنا بمواصلة العمل على تطوير مبادرات الاستدامة وتوسع أجنداتها، لإدارة هذه الموارد الحيوية والحفاظ عليها للأجيال القادمة". 

 

ومن جهته قال السيد م. أ. يوسف علي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة لولو: "يسعدنا مواصلة توسيع مبادرة الركن الأخضر عبر متاجرنا في إمارة أبوظبي، حيث نضع المنتجات عالية الجودة والموفرة للطاقة في متناول جميع المتسوقين. نحن نؤمن بأهمية المبادرات الهادفة لتعزيز الاستدامة والمحافظة على البيئة للأجيال القادمة". 

 

توفر مبادرة منصة الركن الأخضر ضمن برنامج "ترشيد" الاستراتيجي، فرصة لمساعدة المتسوقين في اتخاذ القرارات الشرائية الصحيحة والسليمة للأجهزة الصديقة للبيئة والموفرة للطاقة والمعتمدة من مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة وهيئة الأمارات للمواصفات والمقاييس في المحلات الكبرى المنتشرة في إمارة أبوظبي، والتي تحمل بطاقة تعريفية تبين مدى كفاءة الأجهزة في استهلاك الكهرباء والطريقة المُثلى لاستخدامها والاستفادة القصوى منها في توفير الطاقة وتحقيق متطلبات السلامة والمحافظة على البيئة. كما ستوفر البطاقات معلومات تفصيلية عن المستوى المتوقع للوفورات في استهلاك المياه والكهرباء.

 

# # #

 

نبذة حول شركة أبوظبي للتوزيع

شركة أبوظبي للتوزيع هي إحدى الشركات الرائدة في قطاع المياه والكهرباء في إمارة أبوظبي، والتابعة لشركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة). وتمتلك شبكات ومرافق توزيع المياه والكهرباء في أبوظبي ومنطقة الظفرة التابعة لإمارة أبوظبي، وهي المسؤولة عن تشغيل وصيانة هذه الشبكات، إلى جانب التخطيط لتحديد احتياجات السوق من المياه والكهرباء. كما تتعامل الشركة مباشرة مع المشتركين في تلك المنطقة، مستخدمة أفضل الخبرات التقنية والممارسات المطبقة في مجال خدمة العملاء. وتضمن الشركة إيصال الماء والكهرباء إلى شبكة عملائها التي تضم أكثر من 600 ألف نقطة خدمة، عبر توظيف الابتكار والتطوير المستمر ومن خلال شبكة توزيع تتميّز بالكفاءة والفعّالية والاستدامة. 

 

نبذة حول شركة "طاقة"

تأسست شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) عام 2005، وهي مجموعة متنوعة من شركات المرافق والطاقة يقع مقرها في أبوظبي، عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة، ومدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية تحت الرمز: (ADX: TAQA). تمتلك "طاقة" استثمارات في مجال توليد الكهرباء ونقلها وتوزيعها، وتحلية المياه، واستكشاف وإنتاج النفط والغاز وخطوط الأنابيب وتخزين الغاز. تنتشر أصول الشركة في كلٍ من دولة الإمارات العربية المتحدة، وكندا، وغانا، والهند، والعراق، والمغرب، وعُمان، والمملكة العربية السعودية، وهولندا، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة