١٢ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٢ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
المال والأعمال | الخميس 11 أبريل, 2024 9:00 صباحاً |
مشاركة:

"اللجنة المنظمة" تعلن جاهزية منشآت الإمارات لاستضافة "الألعاب الخليجية" بنسبة 100٪؜

أعلنت اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الخليجية الأولى للشباب جاهزية المنشآت الرياضية كافة، لاستضافة منافساتها، وتوفير جميع المتطلبات والتجهيزات في المدن الخمس المستضيفة، وهي أبوظبي، ودبي، والشارقة، وعجمان، والفجيرة، وذلك بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية، والهيئة العامة للرياضة والمجالس الرياضية.

 

وتحتضن الإمارات دورة الألعاب الخليجية الأولى للشباب، خلال الفترة من 16 أبريل الجاري إلى 2 مايو المقبل، بمشاركة 3500 رياضي ورياضية من جميع دول مجلس التعاون الخليجي يتنافسون في 24 لعبة فردية وجماعية مختلفة تحت شعار «خليجنا واحد .. شبابنا واعد» .

 

وتستضيف إمارة أبوظبي منافسات كرة القدم، والسباحة، والجودو، والدراجات الهوائية (مسار)، والشراع والجو جيتسو، والملاكمة، وتحتضن دبي منافسات كرة الطاولة، وألعاب القوى، والكرة الطائرة، والرياضات الإلكترونية، وألعاب القوى لأصحاب الهمم، والجولف، وتقام في الشارقة منافسات كرة السلة 3×3، وكرة اليد، والكاراتيه والشطرنج، والقوس والسهم، والفروسية «قفز الحواجز والترويض»، والدراجات الهوائية (مضمار)، وتستضيف الفجيرة منافسات التايكواندو والمبارزة والريشة الطائرة، وتستضيف عجمان منافسات الترايثلون.

 

وأكد نبيل عاشور، رئيس اللجنة الفنية بدورة الألعاب الخليجية الأولى للشباب حرص اللجنة المنظمة على توفير متطلبات المنتخبات الخليجية كافة، من ملاعب تدريب وتجهيزات وتحقيق استضافة مميزة للنسخة الأولى تعكس السمعة الطيبة التي تحظى بها الإمارات في تنظيم الفعاليات والأحداث الرياضية الكبرى، مشيرا إلى أن جميع الملاعب والمنشآت الرياضية التي تم إدراجها لاحتضان المسابقات الرسمية كلها جاهزة بنسبة 100 % .

 

ولفت عاشور إلى أن جميع المنشآت الرياضية في الدولة جاهزة لاستضافة الفعاليات الرياضية، وأن اجراءات الاعتماد الحالية مجرد إجراء للتأكد من جاهزيتها التامة.

 

وقال: « جميع المنشآت جاهزة بنسبة 100% لاستضافة مختلف الفعاليات الرياضية، ولكن هناك بعض المنشآت والملاعب التي تتطلب تجهيزات خاصة إضافية، لأنها ستحتضن رياضات تخصصية مثل الفروسية، والقوس والسهم، والشطرنج، وستتم زيارتها للوقوف على آخر الاستعدادات،».

 

وأضاف أنه تم تعيين ممثلين عن كل إمارة، لتسهيل عملية التواصل والتنسيق مع الجهات الحكومية، لتوفير كل سبل الراحة لجميع المنتخبات المشاركة.

 

وعلى صعيد متصل اعتمدت اللجنة المنظمة للدورة تسمية أحمد الطيب مدير الشؤون الفنية والرياضية باللجنة الأولمبية الوطنية مديراً لوفد الإمارات الرياضي بالدورة.

 

ويعقد اجتماع مدراء الوفود بدبي بمشاركة جميع مدراء وفود الدول الخليجية المشاركة في الحدث في تاريخ 14 من أبريل الجاري؛ للوقوف على جميع المستجدات الخاصة بالمنشآت الرياضية المستضيفة وأماكن الإقامة وآليات التنقل واستقبال الوفود.

 

وأعرب أحمد الطيب عن اعتزازه بهذه الثقة الكبيرة من اللجنة المنظمة للدورة برئاسة سعادة فارس محمد المطوّع الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية نائب رئيس اللجنة العليا للدورة لتولي مهمة إدارة الوفد الرياضي، لاسيما وأن المحفل الخليجي يقام على أرض دولة الإمارات، الأمر الذي يتطلب جهوداً مضاعفة وتنسيقاً مستمراً لتحقيق عنصر الاستجابة السريعة لتلبية جميع الاحتياجات للوفد الإماراتي الذي يحمل راية الوطن في هذه الدورة.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة