٢٥ أبريل ٢٠٢٤هـ - ٢٥ أبريل ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
الثقافة والتعليم | الأربعاء 2 أغسطس, 2023 1:29 مساءً |
مشاركة:

مؤسسة حمدان بن راشد تختتم فعاليات البرنامج الصيفي للموهوبين وملتقى " ابتكارات في مجال الاستدامة "

اختتمت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية والتربوية المخيم الصيفي للموهوبين والمبتكرين 2023 والتي جرت فعالياته في مركز حمدان بن راشد آل مكتوم للموهبة والابتكار خلال الفترة من 17 إلى 27 يوليو. وشهد حضوراً مميزاً ضم 50 من الطلبة الموهوبين و المبتكرين من الفئة العمرية9 إلى 18 عاماً.   

 

وأفاد سعادة سليمان الأنصاري، المدير التنفيذي للمؤسسة بأن الاستمرار في تنظيم هذه الفعالية السنوية يأتي انطلاقاً من التزام المؤسسة في دعم الجهود المتواصلة للدولة في رعاية الموهوبين وتشجيعهم لمزيد من الابتكار والابداع وأكد بأن هذه المساعي بالتأكيد تعزز أهداف المؤسسة في  مواكبة التطور التقني والعلمي بما يدعم برامجها وأنشطتها التدريبية وبما يساهم في تطور التعليم لتخريج أجيال مسلحة بالمعرفة والعلوم وأعرب عن سعادته بنجاح البرنامج، وقال: "لقد اختتمت المؤسسة البرنامج الصيفي للموهوبين 2023 والذي حقق نجاحاً مميزاً ، حيث شهد إقبالاً مميزاً من الطلبة الموهوبين وشاركوا فيه بحماس كبير وأشاد الأنصاري في ختام المخيم بأداء المشاركين وأولياء أمورهم وجميع القائمين على البرنامج والمدربين . 

 

من جانبها قالت الدكتورة مريم الغاوي، مديرة مركز حمدان بن راشد آل مكتوم للموهبة والابتكار إن المخيم الصيفي للموهوبين والمبتكرين هذا العام على العديد من الأنشطة وورش العمل، حيث تم تقديم برامج إثرائية متنوعة تناسب الفئات العمرية المستهدفة وورش عمل متخصصة مثل برامج الأنظمة الذكية بالإضافة إلى "تجارب الطاقة المتجددة" فضلاً عن تطبيق تجارب عملية. وتضمّن البرنامج الصيفي للموهوبين أنشطة "برنامج الموهوبين" في الفترة من 17 إلى 23 يوليو، وملتقى "ابتكارات في مجال الاستدامة" في الفترة من 24 يوليو إلى 27 يوليو. إلى جانب ذلك، شمل برنامج إثراء زيارات ميدانية من بينها زيارة إلى مؤسسة دبي المستقبل شارك فيها 20 من الطلبة الموهوبين وتعرفوا خلالها على الخدمات التي تقدمها المؤسسة من خلال العمل على عدد من الابتكارات حيث حضروا العديد من الورش وتعرفوا على كيفية صناعة الروبوتات وتشغيلها وكيفية تطوير انفسهم والتحضير للمستقبل وكيفية خلق بيئة مناسبة للابتكار والابداع. 

 

وعبرت الدكتورة الغاوي عن سعادتها بنجاح البرنامج في تحقيق أهدافه وقالت إننا "نسعى دائماً إلى نشر ثقافة الابتكار والابداع في المجتمع ودعم الطلبة الموهوبين واكتشافهم ورعايتهم. ويتم ذلك من خلال تطبيق مقياس خاص لاكتشاف الطلبة الموهوبين ومن خلال البرامج الاثرائية التي تنظم في العطلات المدرسية، وبعد عملية الاكتشاف وتحديد مواهب الطلاب ومستوياتهم، تم تنظيم البرنامج الصيفي والذي تضمن برنامج مهمة روبوت، وبرنامج تجارب الطاقة المتجددة وبرنامج الأنظمة الذكية وكلها عبارة عن برامج متخصصة في العلوم والهندسة نقدمها للطلبة الموهوبين بناء على مقاييسنا المعتمدة". 

 

وشدّد القائمون على البرنامج الصيفي للموهوبين على أهميته في صقل مواهب الطلبة الموهوبين والمبتكرين، حيث ينعكس ذلك على تفاعلهم مع البرامج المقدمة وحماسهم في تعلم مهارات جديدة وإقبالهم على المشاركة ووضع بصماتهم في جميع الأنشطة العملية إلى جانب إتاحة الفرصة لهم للتواصل وتبادل الأفكار والعمل بروح الفريق في الورش والمشاريع ، وقال المهندس/ عبد الله الصفدي في تعليقه على أهمية برنامج الطاقة المتجددة، بأن البرنامج يشرح مصادر الطاقة المتعددة، حيث يقوم الطلاب بالاطلاع والبحث في مختلف مصادر الطاقة المتجددة، ويحاولون التوصل لأكثر مصادر الطاقة كفاءة والتي تتوفر في المنطقة وأكثرها سهولة في الاستخدام وكيف يتم توليد الطاقة من الشمس والرياح والماء وكيفية تخزينها. كما يقدّم البرنامج تجارب عملية تجمع العديد من العلوم مثل الفيزياء والكيمياء والطاقة. ويقوم الباحثون الصغار باستكشاف مصادر الطاقة المستدامة. وكل ذلك يساعد في تعزيز أهمية الطاقة المتجددة والحرص على الاستدامة ونشر ثقافتها بين الطلاب منذ الصغر ، وقالت المهندسة جمانة غازي والتي تشرف على برنامج الأنظمة الذكية: "يهدف البرنامج إلى تعريف الطلاب بأهمية الأنظمة الذكية بشكل عام وكيفية تشكيل نظام ذكي بحيث تم شرح طرائق تصميم نظام ذكي وبرمجته عن طريق استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي ليقوموا الطلاب بعدها بتطبيق مشروع كامل يساهم في حل مشكلة من مشاكل الاستدامة باستخدام الأنظمة الذكية". 

 

وأضاف المهندس نائل العشي، مدرب الروبوت والذكاء الاصطناعي: "ان البرنامج "مهمة روبوت" مخصص لإعداد الطلاب الموهوبين في مجال تصميم وبرمجة الروبوت بشكل احترافي. ويهدف البرنامج إلى تعريف الطلاب على الأنظمة الذكية بشكل عام، بحيث يصمموا نظام ذكي ويقوموا ببرمجته باستخدام الذكاء الاصطناعي ومن ثم يطبقوا مشروع كامل لتعزيز مسيرة الاستدامة من خلال الأنظمة الذكية". 

 

وفي ذات السياق، قدّم قسم برامج الابتكار ملتقى "ابتكارات في مجال الاستدامة" والذي تلقى خلاله تعرف المتدربون من مختلف الفئات العمرية على أساسيات التصنيع الرقمي والابتكار وذلك عن طريق تقديم برنامجين تدريبيين في مجال الابتكار والاستدامة حيث تم تقديم ورش تدريبية تتمحور حول مشروعين في مجال الاستدامة. 

 

وقال المهندس معاذ علي، مدرب برامج الابتكار في شرحه عن البرنامج: "تمكن المشاركون في البرنامج الأول من تصنيع وبرمجة ذراع روبوتية تعمل بالطاقة الشمسية ومصنوعة من مواد صديقة للبيئة والتي تقوم بالمساعدة في زراعة النباتات، حيث يتم التحكم بها باستخدام تطبيق للهاتف من خلال برمجته من قبل الطلاب. وتم خلال البرنامج الثاني تصميم وتصنيع آلة ثلاثية المحاور تقوم بعملية زراعة النباتات ذاتيا. وتضمن الملتقى ورش مختلفة المجالات مثل الروبوتات والبرمجة والطباعة ثلاثية الأبعاد والالكترونيات وغيرها من مجالات التصنيع الرقمي المختلفة والتي تمكن الطلاب من خلالها من تعلم العديد من المهارات والتي ستساعدهم في فهم طريقة عمل الروبوت بالإضافة إلى شرح مفهوم الاستدامة وكيفية الاستفادة منه في الحياة اليومية". 

 

يذكر أن البرنامج الصيفي للموهوبين والمبتكرين 2023 تضمن برنامج للتوجيه والإرشاد، حيث قدم الرعاية الشخصية والاجتماعية للطلبة المشاركين من خلال الجلسات الحوارية لتبصيرهم بإمكاناتهم ومواهبهم وإيجاد حلول للمشاكل والعقبات التي تواجه مسيرتهم، كما انعقدت خلال البرنامج جلسة حوارية جماعية بالإضافة إلى الجلسات الفردية لأولياء أمور الطلبة. وقد شارك في البرنامج مجموعة متميزة من المدربين المؤهلين والخبراء.

 

- انتهى -

 

 

 

 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة