٠٩ ذو القعدة ١٤٤٢هـ - ١٩ يونيو ٢٠٢١م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon
الاشتراك في النشرة البريدية
عين الرياض
عين الرياض
المال والأعمال | السبت 28 نوفمبر, 2020 5:19 صباحاً |
مشاركة:

آل سالم جونسون كنترولز تحتفل بمرور 30 عامًا على نظام إدارة المباني METASYS


احتفلت شركة آل سالم جونسون كنترولز، الرائدة في مجالات التدفئة والتهوية والتكييف والتبريد وأنظمة السلامة من الحريق والأمن، ونظم إدارة والتحكم في المنشآت، بمرور ثلاثين عاماً على ابتكار وتقديم نظام إدارة المباني METASYS لعملائها. وقد أسهم النظام خلال 3 عقود في زيادة مستوى المرونة والاستدامة والإنتاجية؛ علاوة على رفع كفاءة الطاقة والحفاظ على البيئة.

 

وأشار الرئيس التنفيذي لشركة آل سالم جونسون كنترولز في السعودية ومصر ولبنان واليمن الدكتور مهند الشيخ إلى الأداء الريادي لنظام إدارة المباني METASYS على المستويين المحلي والعالمي؛ وذلك لقدرته النوعية على دمج تقنية الشبكات، والأنظمة المتعددة للتحكم في المباني. علاوة على توفيره واجهة مستخدم تعرض المعلومات بصورة منطقية، تساعد المستخدم على تحديد الأعطال ومشاكل التشغيل بسهولة، ومن ثم اتخاذ القرارات المناسبة حيالها. كما أنها تمثل تجربة فريدة؛ من حيث سهولة التعلم وإمكانية التنقل، لقدرتها على المراقبة والتحكم من أي مكان وباستخدام كافة أنواع الأجهزة الذكية.

 

ويضمن نظام METASYS إمكانية ربط جميع أنظمة إدارة التحكم في المباني المختلفة، ونظم التدفئة والتهوية والتكييف، والإضاءة، وإدارة الأمن، والحماية من الحريق؛ بحيث تعمل جميعها معًا بصفتها وحدة متكاملة، من خلال منصة مراقبة موحدة. كما يقوم بربط أحدث التقنيات اللاسلكية مثل Zigbee وWi-Fi؛ مما يمكّن الاستفادة من أي نظام داخل المبنى، بما في ذلك الأنظمة التي يصعب الوصول إليها، كمعدات التكييف المخفية داخل الأسقف المستعارة على سبيل المثال.

 

ومن مميزات نظامMETASYS  أيضا سلاسة الدمج بين المعدات - بصرف النظر عن المصنّع - حيث صُمم النظام متوافقًا مع التقنيات القياسية العالمية، مع تطبيق أفضل تقنيات أمن المعلومات، وتشفير الاتصالات، للحفاظ على بيانات المؤسسة، وحماية شبكاتها من الاختراق. وبذلك يساعد نظامMETASYS  مدراء المرافق على تحقيق أهدافهم الاستراتيجية في زيادة الكفاءة التشغيلية، وترشيد استهلاك الطاقة، وتوفير بيئة عمل آمنة ومريحة لمرتادي المبنى. كما يضمن للملاك والمستثمرين في قطاعات البناء المختلفة الحفاظ على قيمة ممتلكاتهم، مع تحقيق أفضل عائد استثماري طوال دورة حياة المنشأة.

 

ومن الجهات الرائدة التي اعتمدت نظام إدارة المباني METASYS على سبيل المثال لا الحصر: جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن؛ حيث كُلّفت شركة آل سالم جونسون كنترولز بمهمة الهندسة والتوريد والتشغيل لنظام إدارة المباني المتكاملة لمحطة التبريد والتدفئة المركزية والمرافق والخدمات والمباني السكنية والتعليمية في الحرم الجامعي. ويشمل نظام إدارة المباني دمج أنظمة إنذار الحريق، وأجهزة التحكم في الإضاءة، ونظام جمع ومراقبة البيانات والتحكم بها (سكادا SCADA) ومراقبة الطاقة، وذلك من خلال أكثر من 320,000 نقطة بيانات، بالإضافة إلى اتصال الهاتف المحمول.

 

ومن الجهات أيضًا: جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية (الرياض)، وجامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية، ومستشفى سليمان فقيه (جدة)، والمستشفى السعودي الألماني (الدمام).

 

 

 

نبذة تاريخية

 

تجدر الإشارة إلى أن شركة جونسون كنترولز العالمية ابتكرت نظام إدارة المباني METASYS منذ ثلاثين عاما مضت، وبالتحديد في عام 1990، وسرعان ما اكتسب الريادة متمتعا بكفاءة عالية، وذلك باستخدام الكمبيوتر الشخصي كمضيف لنظام إدارة المباني، لتعزيز البروتوكولات المفتوحة. وفي عام 2003 تم تطوير النظام بشكل جذري ليصبح أحد أنظمة إدارة المباني الأولى التي يمكن الوصول إليها عن طريق متصفح الويب. ومنذ ذلك الوقت، حرصت الشركة على دراسة وتطوير إمكانيات نظام التحكم الآلي الحديث للمباني؛ حيث استثمرت آلاف الساعات من البحث والتطوير حتى توصلت في عام 2013 إلى اعتماد 5 عناصر رئيسية في تطوير النظام، تتمثل في: تكامل الأنظمة، والأمن السيبراني، وكفاءة المباني، وتجربة المستخدم، وسهولة وبساطة تدفق العمل. ومازالت الشركة تجري العديد من التطويرات والتعزيزات على إصدارات النظام المختلفة، للوصول إلى تقديم الحل الأمثل لإدارة المباني، على اختلاف استخداماتها.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة