الأربعاء ١٥ ذو الحجة ١٤٤١هـ - ٠٥ أغسطس ٢٠٢٠م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
التكنولوجيا وتقنية المعلومات | الجمعة 10 يوليو, 2020 4:21 صباحاً |
مشاركة:

Visa تطلق خدمة "انقر للدفع" في الشرق الأوسط

أعلنت شركة Visa العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا المدفوعات والمدرجة في بورصة نيويورك بالرمز (V)، اليوم عن توسيع نطاق خدمة "انقر للدفع" لتشمل الكويت وقطر والسعودية ودولة الإمارات، وذلك بهدف مساعدة المستهلكين على إجراء مشترياتهم بسرعة وأمان لدى مختلف التجار والمنصات. وفي المواقع الإلكترونية أو تطبيقات الهواتف المتحركة التي تعرض شعار "انقر للدفع" 

 

، بات بإمكان المستهلكين الذين قاموا بتفعيل بطاقتهم إتمام عملية الشراء دون الحاجة إلى إدخال رقم حسابهم الرئيسي المؤلف من 16 رقماً، أو كلمات المرور، أو تعبئة النماذج الطويلة.

 

وجاء الانتشار الواسع للمنهجية التي تركز على الخدمات الرقمية أولاً ليبشر بالجيل الجديد لقطاع التجارة ويلبي الطلب المتزايد على تعزيز السهولة والانسيابية في تجارب التسوق عبر الإنترنت عبر مختلف القنوات. وقد أظهر استطلاع أجرته Visa مؤخراً توجه المزيد من المستهلكين نحو التسوق عبر الإنترنت، حيث أفاد ثلثا المستهلكين في دولة الإمارات (بنسبة 68%) أن وباء "كوفيد-19" دفعهم لإجراء مشتريات البقالة للمرة الأولى عبر الإنترنت، بينما أجرى 70% من المستهلكين أولى مشترياتهم من الصيدليات.

 

وبهذا، أصبح بإمكان المستهلكين استخدام بطاقاتهم من Visa لسداد ثمن مشترياتهم بموثوقية كاملة حيث يجدون شعار "انقر للدفع". وتستخدم التقنية وسائل المصادقة المتقدمة التي تشمل ربط الجهاز والمقاييس الحيوية لحماية عمليات الدفع. وتستند حلول "انقر للدفع" على معيار EMV® لتعزيز الأمان عن بعد في القطاع التجاري، وهي متوافقة مع مزايا الترميز EMVCo وبروتوكول الأمان الثلاثي 3-D Secure لتعزيز مزايا الأمان في قنوات الدفع الرقمية الحالية والجديدة.

 

وفي أعقاب إطلاقها الأولي بنجاح في الولايات المتحدة الأمريكية، تعمل Visa اليوم على توفير حلول "انقر للدفع" للتجار حول العالم. ففي الكويت والسعودية ودولة الإمارات، إضافة إلى أسواق عالمية أخرى تضم أستراليا والبرازيل وكندا وهونغ كونغ وايرلندا وماليزيا والمكسيك ونيوزيلندا وسنغافورة وجنوب أفريقيا والمملكة المتحدة وأوكرانيا، ستكون هذه الوسيلة السريعة والآمنة والسهلة لإجراء المدفوعات متوفرة للعملاء الذين يتسوقون عبر المواقع الإلكترونية والتطبيقات والهواتف المتحركة والأجهزة المتصلة بالإنترنت.

 

وقام ألاف التجار بالفعل بالتحول نحو تجربة "انقر للدفع" لسداد ثمن المشتريات عبر الإنترنت، وتضم القائمة طيران الإمارات و كل من Mitre 10 (New Zealand) Ltd., Noel Leeming, 1-day, Pizza Hut Australia Warehouse, Torpedo7, Ticketek  وتعتزم العديد من الجهات الأخرى الانضمام لهذه القائمة. وبالنسبة للتجار، تساعد هذه الحلول على تقليص معدلات تخلي المستهلكين عن استكمال المشتريات والتبرعات عند الوصول لمرحلة الدفع، كما توفر قناةً موحدة متكاملة لمجموعة واسعة من علامات البطاقات، ما يعني تجربة دفع رقمية بالكامل، وأكثر سلاسة وبساطة.

 

ولتعزيز قبول المدفوعات بما يتجاوز قائمة التجار الحاليين، تتعاون Visa مع مزودي خدمات المدفوعات وبوابات الدفع والمستحوذين على البطاقات مثل Checkout.com؛ مدفوعات نون؛ PayGate؛ NetCash؛ Payu ؛ Iveri  لتقنيات المدفوعات؛ JSC CB "Privatbank"؛ Ukrainian Processing Centre؛ Portmone.com للاستعداد لتجربة سداد إلكترونية ميسرة تدعم جميع شبكات الدفع المشاركة.

 

وفي هذا السياق، قال 

هادي رعد، نائب الرئيس، رئيس قطاع الحلول الرقمية لدى Visa لمنطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا:

 "تزامناً مع النمو المتزايد في أعداد المتسوقين عبر المنصات الرقمية نتيجة لوباء ’كوفيد-19‘، نؤكد في Visa على التزامنا الراسخ بتقديم حلول تمهيد الطريق للجيل المقبل من قنوات المدفوعات التي تتميز بأعلى معايير البساطة والسهولة والأمان. فمن شأن هذا الحل الرائد أن يساعد التجار على تقليص معدلات تخلي المستهلكين عن المشتريات قبل عملية الدفع، كما أنه يوفر قناة موحدة لبطاقات المدفوعات المشاركة، ما يعني تجربة دفع رقمية بالكامل وأكثر سلاسة وأماناً وسهولة. تمثل رؤية المستقبل في أن حلول "انقر للدفع" ستوفر للمستهلكين تجربة انسيابية عبر أي منصة أو شبكة دفع رقمية ، مما يعكس تجربة الدفع المتسقة القابلة للتشغيل المتبادل الموجودة اليوم في المتاجر الفعلية ".

 

من جهته، قال سيباستيان ريس، نائب الرئيس التنفيذي للتجارة الإلكترونية العالمية في Checkout.com: "يسعدنا اليوم أن نتعاون مع Visa لإطلاق مجموعة جديدة من المنتجات المبتكرة التي تتيح لتجارنا تحقيق قيمة أفضل من كل معاملة. ولاشك أن حل ’انقر للدفع‘ الذي توفره Visa سيقدم للمستهلكين واجهة استخدام في منتهى السلاسة، ويسعدنا أن يكون تجارنا من أوائل المستفيدين من هذه الحلول".

 

Visa تحقق مليار رقم رمزي حول العالم وأكثر من 100 مليون في منطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا

 

تساعد تجربة "انقر للدفع" في تيسير مشتريات المستهلكين الذين لم يخزنوا معلومات بطاقاتهم في منصة التجارة الإلكترونية التي يستخدمونها. وتمثل هذه العمليات 40% من جميع معاملات التجارة الإلكترونية حول العالم. ويجري أيضاً إتمام نسبة أعلى من المشتريات الرقمية باستخدام معلومات بطاقات Visa المخزنة مسبقاً، وخاصة لدى التجار الذي يسجلون معدلات إقبال مرتفعة من المستهلكين، أو يتلقون دفعات شهرية متكررة. ولحماية مثل هذا النوع من المعاملات الرقمية، تقدمVisa تقنية الترميز التي تستبدل رقم حساب المستخدم المؤلف من 16 رقماً برمز آمن يحمي الرقم الحقيقي للحساب من التعرض للسرقة. وأصدرت خدمة الترميز من Visa مؤخراً الرقم الرمزي المليار، مما يتوج إنجازاً كبيراً لتقنيات وحلول الشركة التي تدفع عجلة الابتكار في التجارة الإلكترونية وتسهم في تعزيز أمان المدفوعات. وهناك اليوم أكثر من 13 ألف تاجر يجرون معاملاتهم باستخدام رموز Visa المخزنة وأكثر من 8200 جهة لإصدار البطاقات تشملها خدمة Visaللترميز في أكثر من 150 سوقاً.

 

وحتى تاريخه، أكد العديد التجار ومنصات التجارة الإلكترونية في منطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا مشاركتهم في خدمة Visa للترميز، ويمتلك هؤلاء حجم مدفوعات إجمالي يتجاوز 17 مليار دولار.

 

وعلى غرار تجربة "انقر للدفع"، تأتي الزيادة في وتيرة استخدام تقنية الترميز من Visa تزامناً مع التحول الكبير الذي يشهده العالم نحو الخدمات الرقمية التي ستهيمن على الأشكال الحالية والمستقبلية من العلاقات التجارية. وبالنسبة للمستقبل، تعمل Visa بالفعل على إطلاق حلول جديدة ومتطورة لتقليل المخاطر التشغيلية المتعلقة بحماية البيانات للتجار ومشغلي شبكات الهاتف المتحرك، مما يقلص الخطوات غير الضرورية والتواصل المباشر مع العملاء.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة