الأحد, يوليو 12, 2020
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
المال والأعمال | الأربعاء 26 فبراير, 2020 4:37 صباحاً |
مشاركة:

شركة الإنشاءات البترولية الوطنية توقع مع "موانئ" محضر تسليم قطعة أرض مستأجرة لتطوير منشآت تصنيعية في رأس الخير

أعلنت شركة الإنشاءات البترولية الوطنية، التابعة لمجموعة صناعات، اليوم عن توقيع محضر تسليم قطعة أرض من الهيئة العامة للموانئ السعودية "موانئ"  لتطوير منشآت تصنيعية لصالح الشركة، تتضمن ساحة تصنيع حديثة تقدم خدمات تصنيع متكاملة. وتعتبر "موانئ" الهيئة المسؤولة عن تشييد وإدارة الموانئ السعودية بكفاءة عالية لتحويلها إلى روافد فعالة للاقتصاد الوطني.

 

بحضور سعادة ابراهيم الحوسني، مستشار لدى سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في المملكة العربية السعودية، والمهندس محمد الشمري، نائب الرئيس للمشتريات وإدارة سلسلة التوريد في "أرامكو السعودية"، تم التوقيع من قبل المهندس أحمد سالم الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة الإنشاءات البترولية الوطنية، والكابتن عبدالله بن سعيد الشهراني، مدير عام ميناء رأس الخير لدى الهيئة العامة للموانئ السعودية "موانئ"، إلى جانب نخبة من كبار المسؤولين من أرامكو السعودية، وموانئ، وشركة الإنشاءات البترولية الوطنية. وجاء ذلك على هامش مؤتمر ومعرض اكتفاء 2020 الذي تعقد فعالياته في الظهران اكسبو بالدمام يومي 24 و25 فبراير 2020. وتشارك شركة الإنشاءات البترولية الوطنية في الحدث كراعٍ بلاتيني.

 

ويأتي هذا التعاون امتداداً لمذكرة التفاهم الموقعة بين شركة الإنشاءات البترولية الوطنية وأرامكو السعودية عام 2018 لتأسيس ساحة تصنيع وقاعدة دعم بحرية في منطقة رأس الخير، عبر استثمار تصل قيمته إلى 160 مليون ريال سعودي. ومن المقرر أن تبلغ مساحة المنشأة 450 ألف متر مربع، وستوفر عند تشغيلها أكثر 2000 فرصة عمل.

 

بهذه المناسبة قال المهندس أحمد سالم الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة الإنشاءات البترولية الوطنية: "تشهد المملكة العربية السعودية في المرحلة الراهنة تحولاً نوعياً يشمل جميع القطاعات الاقتصادية الحيوية، استناداً إلى رؤية 2030 التي تولي أولوية قصوى لتنويع الموارد الاقتصادية الوطنية، مع التركيز على تطوير الإمكانات الصناعية المحلية ضمن المنشآت السعودية، وبأيدٍ سعودية. ويشرفنا في شركة الإنشاءات البترولية الوطنية أن نساهم في دعم هذه التطلعات التنموية الطموحة، من خلال تطوير ساحة التصنيع الجديدة لخدمة السوق السعودية التي لطالما كانت محور تركيز أساسي بالنسبة لنا، ولدينا فيها شراكات وثيقة مع أبرز الشركات والمؤسسات الوطنية، وفي مقدمتها ’أرامكو السعودية‘".

 

وأضاف: "نحن حريصون على توسيع نطاق عملياتنا في المملكة العربية السعودية لتلبية الطلب المتنامي على خدمات الشركة في السوق السعودية، وتعزيز المحتوى المحلي تماشياً مع أهداف برنامج ’اكتفاء‘ ونود أن نشكر كلاً من ’موانئ‘ وميناء رأس الخير على ثقتهم بنا وبإمكاناتنا في دعم هذه الأهداف. وتأتي هذه الخطوات منسجمة مع التزامنا الراسخ تجاه المملكة، وهو ما يتجسد في حرصنا المتواصل على توسعة نطاق عملياتنا في السوق السعودية الحافلة بالفرص التنموية الواعدة. وتجمعنا بـ ’أرامكو‘ العديد من الشراكات والعقود التي تشمل تنفيذ برامجها الرائدة لتطوير حقول مغمورة في المنطقة السعودية بالخليج العربي. ونود أن نشكر كلاً من ’موانئ‘ وميناء رأس الخير على ثقتهم بنا وبإمكاناتنا".

 

وقال الكابتن عبدالله بن سعيد الشهراني، مدير عام ميناء رأس الخير لدى الهيئة العامة للموانئ السعودية "موانئ": "يسرنا توطيد أواصر التعاون مع شركة الإنشاءات البترولية الوطنية التي تبدي التزاماً جاداً ومستمراً بالاستثمار في تطوير البنى التحتية والخدمية لقطاع الطاقة في المملكة العربية السعودية. ونود أن ننتهز هذه الفرصة لنتقدم بالشكر إلى إدارة الشركة، إذ يعتبر مشروع ساحة التصنيع الجديدة في رأس الخير من المشاريع الحيوية التي ستترك آثاراً إيجابية ملموسة على عدة مستويات، بما في ذلك تعزيز الإمكانات الصناعية المحلية وتوفير فرص العمل المثمرة للمواطنين السعوديين. ونتطلع قدماً  إلى مواصلة هذا التعاون البنّاء مع شركة الإنشاءات البترولية الوطنية بما يعود بفوائد ملموسة على نمو القطاع والاقتصاد الوطني بشكل عام". 

 

وتتطلع شركة الإنشاءات البترولية الوطنية إلى ترسيخ موقعها الرائد كمزود لأفضل خدمات الهندسة والمشتريات والإنشاءات في قطاع الطاقة في المملكة العربية السعودية، بصفتها شركة خليجية ذات حضور قوي في المملكة، تجمعها بـ "أرامكو السعودية" صلات وثيقة تمتد على مدى 3 عقود. ولا يقتصر حضور الشركة في المملكة على عقود المشاريع الصناعية، بل ويمتد ليشمل توفير فرص هامة لتطوير مهارات وخبرات الموظفين السعوديين. ويعمل في مكتب شركة الإنشاءات البترولية الوطنية في الدمام، نحو 25 موظف سعودي وبإدارة سعودية، في حين يبلغ إجمالي عدد الموظفين السعوديين في الشركة أكثر من 155 شخص يعملون في مجالات ووحدات أعمال متنوعة تشمل إدارة المشاريع والهندسة والعمليات البحرية وإدارة الأصول. وتخطط الشركة إلى رفع عدد الموظفين السعوديين ضمن كوادرها إلى 300 موظف بنهاية العام الحالي 2020. 

 

وكانت شركة الإنشاءات البترولية الوطنية قد وقعت مذكرات تفاهم مع "المعهد الوطني لتقنية الفحص وضمان الجودة (إتقان)" و"الشركة الوطنية للنقل والمقاولات" و"المعهد التقني السعودي لخدمات البترول" لاستقطاب المزيد من الكوادر المدرّبة وتوظيفها. كما أطلقت الشركة مؤخراً حملة للتوظيف، تضمنت 150 مقابلة وأثمرت عن توظيف 30 مهندس إلى جانب 32 مهندساً على لائحة الانتظار.

 

كما وقعت شركة الإنشاءات البترولية الوطنية اتفاقية طويلة الأمد لتطوير الحقول البحرية مع "أرامكو السعودية"، أثمرت عن فوز الشركة بـ 12 مشروعاً بقيمة تصل إلى نحو 10 مليارات درهم (2.71 مليار دولار)، ويغطي أعمال الهندسة والمشتريات والإنشاءات والتركيب والتشغيل.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة