الخميس, نوفمبر 14, 2019
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
الثقافة والتعليم | الأربعاء 16 أكتوبر, 2019 8:25 صباحاً |
مشاركة:

مختصون يناقشون وباء الطيور وطفيليات الدم

ناقش علماء مختصون في مجال البيئة وأمراض الطيور، وبمسرح معرض الصقور والصيد السعودي الذي يختتم فعالياته الثلاثاء، عدداً من الأمراض التي تصيب الطيور، مستعرضين مسبباتها وكيفية علاجها وطرق الوقاية منها.

واستعرض الدكتور فالح بن عبد المحسن الفالج أستاذ علم الطفيليات بكلية العلوم جامعة المجمعة، طائفة من الطفيليات والأمراض التي تسببها للطيور وتأثيراتها المرضية، وذكر عدداً من   طفيليات الدم التي تصيب الطيور، مشيراً إلى أطوارها ودروة حياتها، وتأثيرها على خلايا وأنسجة الصقر، وقدم دكتور الفالح شرحاً وافياً لطرق الوقاية منها وكيفية علاجها

وقدم الدكتور عبدالواحد بن فهد الرفاعي أستاذ علم البيئة الجزيئية والأوبئة المساعد  قسم علم الحيوان كلية العلوم جامعة الملك سعود محاضرة بعنوان" وباء الكنكر" استعرض خلالها الأمراض الوبائية التي تصيب الطيور، مركزاً على مرض " الكنكر"   وطرق انتقاله وأعراضه، مشدداً على  أهمية تشخيص أمراض الطيور، وطرق الوقاية منها، وأشار دكتور الرفاعي  إلى  انتشار هذه الأوبئة والسلالات التي تصيبها من الطيور، وذكر عدداً من هذه الأمراض ومنها السارس، والإيبولا ، والزيكا، والكورونا، وأنفلونزا الخنازير، وأنفلونزا الطيور، وغيرها، منوهاً بأضرار وتأثيرات هذه الأمراض على البيئة  وخطورتها بتهديد حياة الطيور وتأثيراتها الاقتصادية والبيئية، بل وخطورتها على حياة الانسان نفسه وقال إن  معظم الأمراض الوبائية التي تصيب الإنسان،  حيوانية المنشأ.

وألقى الدكتور أسامة بدري محمد، أستاذ علــم الحيــوان كليــة العلــوم جامعــة الملــك ســعود؛ محاضرة بعنوان “الطفيليات في الصقور وطرق مكافحتها"

قدم خلالها لمحة تعريفية عن الطفيليـات التـي تصيـب الصقـور، وقال إنها تنقسم على طفيليات داخلية وطفيليات خارجية، مستعرضاً طـرق انتقالهـا وكيفية مكافحتها والقضاء عليها.

يشار إلى أن معرض الصقور والصيد الذي يختتم أعماله اليوم الثلاثاء وسط اقبال كبير من الزوار حظي  بمشاركة واسعة من المهتمين والمختصين من داخل المملكة وخارجها،  إذ وشاركت فيه أكثر من (20) دولة، ويضم المعرض أكثر من (30) قسماً متخصصاً تشمل قسم المستلزمات البيطرية، وقسم مستلزمات الصقور، وقسم أدوات الرحلات البرية للتخييم، وقسم عارضي الصقور، وقسم الأسلحة النارية والهوائية، وقسم عرض السيارات المعدلة، وقسم كبار الشخصيات، وقسم الفنون التشكيلية، وقسم المتحف (المركز التعريفي)، وقسم الرماية بالسهام، وقسم الاستديو، وقسم الدعوات، وقسم مزاد الصقور، وقسم الهولوجرام وأقسام أخري، فضلاً عن  عدد من الفعاليات التراثية والثقافية  والأنشطة المصاحبة التي تلبي احتياجات الزوار وهواة الصيد ومحبي تربية الصقور داخل المملكة وخارجها.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة