الأربعاء ٢٤ ذو القعدة ١٤٤١ - الأربعاء ١٥ يوليو ٢٠٢٠
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat Alexa Icon RSS
الاشتراك في النشرة الإخبارية
Eye of Riyadh
Eye of Riyadh
الثقافة والتعليم | الخميس 14 يناير, 2016 8:05 صباحاً |
مشاركة:

مسرح مفتوح يعيد عشرات المهن والشخصيات القديمة عبر 100 ستكتش

في مسرح مفتوح على مساحة 4000 متر مربع اعاد مهرجان كنا كدا بحارة أيام زمان المشعشعة باهلها الطيبين حيث ارتدى 200 ممثل ازياء الماضي ليخبروا بها ابناء الحاضر عن تاريخ يعود لنحو الف عام عاشه اجدادهم في جدة التاريخية أيام العمامة والسديري.

 ففي كل جنبات المهرجان وازقته قصة تروى وحكايات من الف ليلية وليلة جداوية خالصة دكاكين قديمة استغرق بنائها بحسب اللجنة المنظمة 35 يوما قبل المهرجان بمشاركة 150 مهندسا عملوا على مدار الساعة ليستمتع الزوار الذي زاد عددهم عن 250 الف بحسب التقديرات الرسمية بمشهد عيال أول وهم يلعبون "البرجون" ويأكلون "الدندرمة" ويستمتعون بهروج  العمدة  في المركاز وهي الادوار التي اتقنها 200 ممثل منهم عشرة اطفال وثلاث   فتيات تقمصنا دور بنات أول والحجاب والحشمة اللذان كانا يزينهم في حواري جدة القديمة أثناء التنقل من بيت لأخر لتبادل الأطعمة بين الجيران في عادة جداوية قديمة تحكي قصة التألف ولمحبة بين سكان الحارة الواحدة.

اللجنة المنظمة أكدت أن الممثلون الذين تم إختيارهم بعناية فائقة قبل المهرجان بشهرين من  من قبل لجنة فنية متخصصة وتم تدريبهم من قبل مخرجين متخصصين لتقمص الأدوار واتقانها من حيث الملبس والحركة والحوارباللهجة الحجازية.

مهن البقال والسقا والمزين  والكندرجي اضافة الي الترزي وحتى شخصيات العسكر والعمدة ومجنون الحارة اعادهم دولاب زمن مهرجان كنا كدا للواجهة من جديد زيا و لكنه و لهجة ليشاهدهم الزوار حقيقة ويلتقطون معهم أجمل صور"الانستقرام" و فيديوهات "السناب " ويتحاورون معهم حول اليات عملهم والخدمات التي كانوا يقدمونها قديما لأجدادهم يقول عبدالرحمن محمد اللبان هو الرجل الذي يبيع الحليب والقشطة والجبنة ويشرح لضيوف المهرجان طريقة صناعة الحليب وتقديمه في المطبقيات.

 فيما يجسد في زقاق اخر  الشاب فهد  فرحات دور ساعي البريد على درجه هوائية ويرتدي زيا انيقا يؤكد اهمية تلك المهنة في السابق يقول فرحات منذ شهر وان اتعلم المهنة لكي اقدمها في المهرجان للزوار ومستمتع بالدور.  

حسين قايد يعمل في مهنة السقا يحمل الماء وينقله من منزل لاخر ينادي بأعلى الصوت ليسمعه المزين خالد عبدالله فيتحاوران حول كمية المياه المطلوبة للبيت والدكان معا فيتدخل بينهم مجنون الحارة في مشهد كوميدي يستمتع به الزوار ويتقنه الممثلون بحرفيه عالية تؤكد حجم العمل الكبير الذي قامت بها اللجنة المنظمة اذ يتم عرض مايزيد عن مائة سكتش.

وتؤكد اللجنة المنظمة لـ"مكة" انها استعانت بلبيسة ومتخصين في الماكياج لتهيئة الممثلين وتقديمهم للزوار بالصورة الصحيحه الامر الذي اسهم في اتقان الادوار.

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
لمزيد من الأمان نرجو كتابة الإجابة في المربع أدناه:
إضافة إلى عين الرياض
أخبار متعلقة
"ياني" يتألق على مسرح مرايا من جديد
الأربعاء 5 فبراير, 2020 2:22
الأخبار المفضلة